رمز الخبر: ۷۶۸۶
تأريخ النشر: ۱۸ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۶:۲۴
بعد تحريضه على قتل الشيعة اثناء الهجوم الاميركي على سوريا..
دعا عدد من اعضاء البرلمان العراقي الى محاكمة النائب احمد العلواني على خلفية تصريحاته الاخيرة يوم الجمعة الماضية، والتي دعا الى قتل الشيعة اثناء القصف الاميركي على سوريا، معتبرين هذه التصريحات تشكل مخالفة دستورية.
شبکة بولتن الأخباریة: دعا عدد من اعضاء البرلمان العراقي الى محاكمة النائب احمد العلواني على خلفية تصريحاته الاخيرة يوم الجمعة الماضية، والتي دعا الى قتل الشيعة اثناء القصف الاميركي على سوريا، معتبرين هذه التصريحات تشكل مخالفة دستورية.

وطالب رئيس كتلة بدر في البرلمان العراقي النائب قاسم الاعرجي في تصريح لمراسل وكالة انباء فارس، الادعاء العام العراقي بتفعيل الشكوى المقدمة ضد العلواني واتخاذ اجراءات قانونية بحقه تمهيدا لمحاكمته بتهمة اثارت الفتنة الطائفية، ويحمله المسؤولية كاملة للهجمات الارهابية بالسيارات المفخخة والتي تهدف الى اثارة الفتنة الطائفية، فيما انتقد قرارات اللجنة التي شكلها التحالف الوطني للتحقيق في تجاوزات حيدر الملا واستهدافه المستمر للرموز الشيعية مؤكدا انها ضعيفة.

وقال الاعرجي "اننا ندعو رئيس الادعاء العام في العراق بالاسراع في تحريك الدعوى القضائية المقدمة ضد احمد العلواني لتورطه باثارة الفتنة الطائفية في البلاد".

واضاف ان"النشاط الكبير الذي ابداه العلواني في اثارة الفتنة الطائفية مؤخرا هو امر مثير للقلق".

لافتا الى ان"خطبه في منصات التظاهرات في الرمادي ادت الى عودة التفجيرات بالسيارات المفخخة الى الواجهة حيث قتلت المئات من العراقيين الابرياء".

مشددا على انه"يتحمل المسؤولية كاملة في التحريض الطائفي ومحاولته تأزيم الواقع الامني والسياسي وتنفيذه الاجندات الخارجية ضد العراق وشعبه".

وكشفت مصادر أمنية مقربة من الرئيس السوري بشار الاسد بأن المخابرات السورية تحتفظ بصورة للنائب العراقي احمد العلواني تجمعه مع الزرقاوي، وافادت معلومات FPSF نقلا عن مصادر اعلامية بان النائب احمد العلواني، وهو عضو في الحزب الاسلامي، عمل خلال الفترة 2003 و 2005 مع تنظيم حماس العراق، وكان احد مسؤولي التنظيم في قاطع النساف بالفلوجة".

هذا ومن جهة اخرى قال سياسي فلوّجي ان النشاط الكبير الذي ابداه العلواني خلال عمله مع تنظيم حماس العراق، كان السبب المباشر وراء وصوله الى عضوية مجلس النواب، عندما رشحته جبهة التوافق على قائمتها وبالتسلسل رقم 7 .

وبحسب السياسي الفلوّجي، فان العلواني كان دائم الانتقاد لزعيم جبهة الحوار صالح المطلك، ويتهمه بالعمالة لايران، وانه يعتبر زعيم القائمة العراقية اياد علاوي بانه عميل اميركي، ومسؤول عن ابادة السنة في الفلوجة.

وفي سياق آخر انتقد الاعرجي، القرارات التي أصدرتها اللجنة المشكلة من قبل التحالف الوطني اثر المشادة بين النائب المستقل كاظم الصيادي والنائب عن القائمة العراقية حيدر الملا اثر تجاوز الاخير واستهدافه المستمر للرموز الشيعية، مؤكداً أن قرارات اللجنة كانت لـ" المجاملة " وان عدم تشكيل هذه اللجنة أفضل من قراراتها.

وقال الاعرجي إن " اللجنة المشكلة برئاسة رئيس الوزراء الاسبق، رئيس التحالف الوطني الدكتور ابراهيم الجعفري الخاصة بتجاوز النائب حيدر الملا واستهدافه المستمر للرموز الشيعية لم ترتق الى مستوى المسؤولية وكانت قراراتها مجاملة وضعيفة".

وأضاف "منذ تشكيل هذه اللجنة كانت هناك اعتراضات عليها بين أعضاء التحالف الوطني وكنت من بين المعترضين لكن رئيسها ابراهيم الجعفري بدا متمسكاً بها، مؤكداً حينها انها ستعمل بمهنية عالية لإحقاق الحق".

وأكد الاعرجي أن "القرارات كان ضعيفة وفيها من المجاملة الكثير وانه لن يعيد الهيبة والمكانة المقدسة الى الرموز الدينية الكبيرة التي تتعرض من حين الى آخر الى إساءات مقصودة من قبل الشخصيات البرلمانية والسياسية وهو أمر مرفوض." لافتا الى ان"موقف التحالف الوطني بدا ركيكاً ومجاملاً تجاه تجاوزات النائب حيدر الملا".

وجاءت المشادة بين الملا والصيادي بحسب مصادر برلمانية، على خلفية انتشار صور مؤسس الجمهورية الاسلامية في ايران الامام الخميني (رض) وقائد الثورة آية الله العظمى علي خامنئي اضافة الى عدد من الرموز الدينية، في العاصمة بغداد وعدد من المحافظات وذلك بعد ان رفعها العشرات المواطنين العراقيين في عدد من محافظات البلاد.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :