رمز الخبر: ۷۵۹۹
تأريخ النشر: ۱۴ شهريور ۱۳۹۲ - ۲۳:۲۸
العشائر النيابية في العراق:
اتهمت لجنة العشائر في مجلس النواب العراقي، الحكومة السعودية باختراق سيادة العراق لدعوتها عددا من شيوخ العشائر العراقية ومنحهم 20 ألف مقعد للحج، مطالبين وزارة الخارجية بموقف رسمي واستدعاء السفير العراقي في الرياض.
شبکة بولتن الأخباریة: اتهمت لجنة العشائر في مجلس النواب العراقي، الحكومة السعودية باختراق سيادة العراق لدعوتها عددا من شيوخ العشائر العراقية ومنحهم 20 ألف مقعد للحج، مطالبين وزارة الخارجية بموقف رسمي واستدعاء السفير العراقي في الرياض.

وقال عضو لجنة العشائر النائب عن دولة القانون عبود العيساوي، في مؤتمر صحفي لعدد من نواب كتل التحالف الوطني، عقدوه اليوم في مجلس النواب، وحضره مراسل وكالة فارس إن "واجبنا كممثلين للشعب والعشائر العراقية يحتم علينا رفض واستنكار دعوة حكومة المملكة العربية السعودية لشيوخ عشائر عراقية، لزيارتها ومنحهم مقاعد للحج بلغت قرابة 20 ألف مقعد".

واعتبر هذه الدعوة "خرقاً وتدخلاً في السيادة العراقية وعدم احترام أسس العلاقات الدبلوماسية والاتفاقيات المعمول بها بين وزارة الحج والعمرة في المملكة وهيئة الحج والعمرة العراقية".

وأضاف أن "دعوة السعودية لشيوخ عشائر ومنحهم مقاعد للحج وعقد مؤتمر معهم عند وصولهم المملكة، تقف وراءها دوافع ورشوة سياسية للتأثير على القواعد الشعبية وحثهم على التمرد على سيادة البلد ومؤسساته".

وطالب العيساوي وزارة الخارجية بـ"موقف رسمي شاجب واستدعاء السفير العراقي في الرياض وتوجيه مذكرة احتجاج لحكومة السعودية وأخرى للجامعة العربية لبيان التدخل المقصود في الشأن العراقي الداخلي".

ودعا المواطنين وشيوخ العشائر لـ"رفض مثل هكذا مؤتمرات والتصدي لها لأنها تمثل تدخلا في الشأن الداخلي العراقي"، معتبراً أن "استجابة عدد من شيوخ العشائر للسفر وتلبية دعوة حكومة المملكة العربية السعودية يمثل تنصلاً من مسؤولياتهم الوطنية والتزامهم تجاه السيادة العراقية والثوابت الدستورية".

وكانت بعض وسائل الإعلام المحلية العراقية، نقلت خبراً يتضمن تسريبات مفادها أن الملك السعودي عبد الله بن عبد العزيز، وجّه دعوة للعديد من شيوخ العشائر العراقية، للاجتماع معهم في بلاده، ومنحهم مقاعد لأداء مناسك الحج.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :