رمز الخبر: ۷۵۷۲
تأريخ النشر: ۱۴ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۳:۰۹
نقلت وكالة انترفاكس للأنباء عن مصدر عسكري قوله ان طراد "موسكو" الصاروخي الذي اطلق عليه حلف الناتو تسمية "قاتل حاملات الطائرات" يتجه إلى منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط، بدلا من زيارة ميناء ميندالو غرب افريقيا المخطط لها.
شبکة بولتن الأخباریة: نقلت وكالة انترفاكس للأنباء عن مصدر عسكري قوله ان طراد "موسكو" الصاروخي الذي اطلق عليه حلف الناتو تسمية "قاتل حاملات الطائرات" يتجه إلى منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط، بدلا من زيارة ميناء ميندالو غرب افريقيا المخطط لها.

وقال المصدر امس الاربعاء إن مجموعة السفن الحربية الروسية تحت قيادة اللواء البحري فاليري كوليكوف اضطرت إلى تغيير خطة إبحارها، ليتجه الطراد نحو مضيق جبل طارق ويدخل بعد 10 أيام تقريبا في منطقة شرق المتوسط، حيث يترأس التشكيل البحري العملياتي الروسي الثابت في البحر المتوسط ، ويتسلم مهمة قيادة التشكيل من سفينة مكافحة الغواصات "الأميرال بانتيلييف" التابعة لأسطول المحيط الهادي الروسي.

يذكر أن طراد "موسكو" الصاروخي تم صنعه عام 1983، وهو مزود بـ 16 منصة من منظومة "فولكان بي – 1000" الصاروخية الضاربة المضادة للسفن والتي يبلغ مداها 700 كيلومتر. ومن أجل تدمير حاملة طائرات يتوجب إطلاق 3 صواريخ فقط، الأمر الذي جعل الخبراء في الناتو يصفون الطراد بانه "قاتل حاملات الطائرات".

وفي سياق متصل، دخلت سفينة مكافحة الغواصات "الأميرال بانتيلييف" باعتبارها السفينة القائدة للتشكيل البحري العملياتي الروسي في البحر المتوسط في المنطقة المحددة لها في البحر المتوسط.

وتعمل على ظهر السفينة قيادة التشكيل البحري العملياتي التي باشرت بأداء مهامها في 1 أيلول/سبتمبر الجاري. وقال المصدر إن سفن التشكيل انتشرت في مناطق مسؤوليتها في البحر المتوسط لتراقب الموقف في المنطقة.

الى ذلك أكد مصدر عسكري في سلاح البحر الروسي أن هذه السفن "قادرة في الوقت الراهن على التأثير على الوضع العسكري القائم بالتعاون مع الغواصات إذا اقتضت الضرورة ذلك".

ولم يستبعد المصدر ظهور مهام مفاجئة في المنطقة في حال تصعيد النزاع مؤكدا "اننا مستعدون في الوقت الحالي لتنفيذ مهمات مفاجئة، وسنقوم في القريب العاجل بتصحيح تشكيلة المجموعة" لكي تتطابق مع التحديات المحتملة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :