رمز الخبر: ۷۵۵
تأريخ النشر: ۱۲ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۸:۲۲
مؤكداً ان المبادرة تستند الي ثلاث نقاط
كشف وزير الخارجية العراقي "هوشيار زيباري"، عن ان المبادرة التي قدمها رئيس وزراء بلاده "نوري المالكي" الى قمة دول عدم الانحياز في ايران بهدف حل الازمة في سوريا ،‌مؤكداً انها تستند الى ثلاث نقاط أبرزها وقف نزيف الدم./ و من جانب اخر ابدت الجمهورية‌ الاسلامية استعدادها لدعم المقترح العراقي وحشد الجهود من اجل ايجاد حل للازمة في سوريا.
شبکة بولتن الأخباریة: كشف وزير الخارجية العراقي "هوشيار زيباري"، عن ان المبادرة التي قدمها رئيس وزراء بلاده "نوري المالكي" الى قمة دول عدم الانحياز في ايران بهدف حل الازمة في سوريا ،‌مؤكداً انها تستند الى ثلاث نقاط أبرزها وقف نزيف الدم.

و أفادت وكالة أنباء‌ فارس، ‌أن " زيباري" أعلن ذلك في تصريح صحفي،‌مضيفاً إن "العراق اقترح في البداية تشكيل لجنة اتصال مع دول اعضاء حركة عدم الانحياز لمعالجة الازمة في سوريا، إضافة إلى وقف نزيف الدم".

و أضاف أن "العراق كان قد اعلن ايضا عن دعم مهمة المبعوث الاممي الى سوريا الاخضر الابراهيمي للخروج بحل ينهي الازمة القائمة هناك"، مشيراٌ الي أن "العراق يعد هذه المبادرة استكمالا لما طرح في قمة بغداد واستنادا اليه لحل الازمة في سوريا".

و كان وزير الخارجية السوري، وليد المعلم اعلن يوم الجمعة الماضي عن ترحيب دمشق بالمبادرة العراقية لحل الأزمة السورية. موضحاً‌ إن"دمشق ترحب باقتراح العراق القاضي بتشكيل لجنة من الدول الأعضاء في حركة عدم الإنحياز لحل الأزمة السورية".

و من جانب اخر ابدت الجمهورية‌ الاسلامية استعدادها لدعم المقترح العراقي وحشد الجهود من اجل ايجاد حل للازمة في سوريا.
الكلمات الرئيسة: هوشيار زيباري ، العراقية ، السورية

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین