رمز الخبر: ۷۵۴۰
تأريخ النشر: ۱۳ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۷:۵۵
مؤكدا تطبيق اتفاقيات عسكرية مع سوريا؛
حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الاربعاء، اميركا والغربيين من الاقدام على اي عمل عسكري احادي الجانب ضد سوريا، مؤكدا ان مجلس الامن هو الجهة الوحيدة المخولة بمنح تفويض لذلك.
شبکة بولتن الأخباریة: حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الاربعاء، اميركا والغربيين من الاقدام على اي عمل عسكري احادي الجانب ضد سوريا، مؤكدا ان مجلس الامن هو الجهة الوحيدة المخولة بمنح تفويض لذلك.

وشدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في حوار أجرته معه القناة الأولى الروسية ووكالة "أسوشيتيد برس" الثلاثاء 3 سبتمبر/أيلول في مقره في نوفو-أغاريوفو على أن مجلس الأمن الدولي هو الجهة الوحيدة المخولة بمنح تفويض باستخدام السلاح ضد دولة ذات سيادة.

وقال بوتين إن "أية ذرائع أو سبل أخرى لتبرير استخدام القوة بحق دولة مستقلة ذات سيادة غير مقبولة ولا يمكن تصنيفها إلا كعدوان".

ويحاول الرئيس الاميركي باراك اوباما الحصول على تفويض من الكونغرس لشن عدوان عسكري "محدود" (حسب قولهم) ضد سوريا بعد ان هددت روسيا والصين باستخدام حق النقض ضد مشروع اي قرار يسمح بالتدخل العسكري ضد سوريا بذريعة اتهام الجيش السوري باستخدام السلاح الكيماوي في ريف دمشق .

وأضاف بوتين انه "لا نمانع في مساندة قرار بعملية عسكرية من الأمم المتحدة إذا ثبت استخدام الحكومة السورية "الكيماوي" ضد شعبها"، مشيرا الى انه "لا توجد معلومات مؤكدة عن هوية مستخدمي الكيميائي في سوريا ولابد من انتظار نتائج التحقيق".

وكان بوتين قد اكد الاسبوع الماضي ان اتهام الجيش السوري باستخدام الكيماوي "مجرد هراء" في اشارة الى المزاعم الاميركية حول ذلك، مضيفا ان من يملك ادلة، فليقدمها الى مجلس الامن.

وفي اشارة ضمنية الى الادلة التي قدمتها الولايات المتحدة حول اتهام الجيش السوري، قال بوتين "هناك من يرى أن "القاعدة" وراء تزوير فيديو الأطفال القتلى في الهجوم الكيماوي بسوريا" فيما شدد على أن "موسكو لن تتصرف "بشكل حاسم" إلا بعد تلقي دليل استخدام السلاح الكيماوي في سوريا.

من جانب آخر، شدد الرئيس الروسي على تنفيذ اتفاقيات عسكرية مع سوريا حيث قال "ملتزمون بتزويد الحكومة الشرعية في دمشق بالأسلحة والخدمات العسكرية".

وحول اتفاقية منظومة "اس.300"، قال بوتين، ان اتفاقية توريد نظام "إس-300" إلى سوريا، لم تستكمل بعد "وأوقفناها في الوقت الراهن".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :