رمز الخبر: ۷۵۰۹
تأريخ النشر: ۱۳ شهريور ۱۳۹۲ - ۰۹:۵۴
الخارجية الروسية:
صرح سيرغي فيرشينين ممثل وزير الخارجية الروسي للتسوية الشرق أوسطية في المجلس الاجتماعي الروسي الثلاثاء بأن الضربة على سوريا لن تكون مشروعة، وستمس منظومة العلاقات الدولية بأكملها.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح سيرغي فيرشينين ممثل وزير الخارجية الروسي للتسوية الشرق أوسطية في المجلس الاجتماعي الروسي الثلاثاء بأن الضربة على سوريا لن تكون مشروعة، وستمس منظومة العلاقات الدولية بأكملها.

وقال فيرشينين إن "الوضع صعب وطارئ، وهناك خطر واقعي لاستخدام القوة".

وأضاف أن "موقفنا هو عدم قبول هذه الطريقة بحزم". واعتبر فيرشينين أن "استخدام القوة لن يأتي بالنتائج المرجوة، وإنما بنتائج عكسية".

وأعرب عن ثقته بأنه "لا مفر من التسوية السياسية".

وأضاف أن "بدء الحرب يعني شطب التسوية السياسية. يجب أن يكون المخرج سياسيا يصل السوريون إليه بأنفسهم عن طريق الحوار".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :