رمز الخبر: ۷۵۰۵
تأريخ النشر: ۱۰ شهريور ۱۳۹۲ - ۲۱:۰۰
المتحدث باسم لجنة السياسة الخارجية في البرلمان الايراني..
اكد المتحدث باسم لجنة السياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي حسين نقوي ان سوريا على جهوزية كاملة للدفاع والرد على العدوان الاميركي المحتمل عليها مشددا على ان الدول المسلمة والمستقلة لن تسكت في حال قيام اميركا بمثل هذا العدوان.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد المتحدث باسم لجنة السياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي حسين نقوي ان سوريا على جهوزية كاملة للدفاع والرد على العدوان الاميركي المحتمل عليها مشددا على ان الدول المسلمة والمستقلة لن تسكت في حال قيام اميركا بمثل هذا العدوان.

وقال النائب نقوي في تصريح للمراسلين ان اجتماع لجنة السياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي اليوم الاحد خصص لدراسة الملف السوري والتطورات في المنطقة.

واضاف ان الاجتماع الذي حضره مسؤولين عن الاجهزة السياسية والسياسة الخارجية والاجهزة العسكرية والامنية بحث اخر التحركات الاميركية وحلفائها في المنطقة.

وتابع انه ونظر لزيارة الوفد البرلماني الايراني لسوريا ولبنان والمباحثات واللقاءات التي اجراها الوفد مع المسؤولين السوريين بمن فيهم الرئيس بشار الاسد فقد جرى خلال اجتماع لجنة السياسة الخارجية بحث سبل تفعيل الدبلوماسية الاقليمية والاجراءات اللازمة للحؤول دون وقوع اي عدوان وتدخل عسكري في سوريا.

وفي الختام قال نقوي ان التقييمات والتقديرات العسكرية والامنية للمنطقة تذهب الى ان سوريا لديها الجهوزية الكاملة للدفاع والرد على الاعتداءات الاميركية المحتملة ومن المتقين انه عندما يقع الاعتداء الاميركي على سوريا فان البلدان الاسلامية والمستقلة سوف لن تسكت مؤكدا ان حربا كهذه ستكون اميركا والكيان الغاصب للقدس الخاسرة فيها.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :