رمز الخبر: ۷۴۶۶
تأريخ النشر: ۰۹ شهريور ۱۳۹۲ - ۲۳:۴۶
طالب زعيم حزب الاتحاد من اجل حركة شعبية اليميني، جان فرانسوا كوبيه، يوم السبت، الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بـ"انتظار تقرير مفتشي الامم المتحدة" قبل اتخاذ قرار بالمشاركة في ضربة عسكرية محتملة مع الولايات المتحدة ضد سوريا.
شبکة بولتن الأخباریة: طالب زعيم حزب الاتحاد من اجل حركة شعبية اليميني، جان فرانسوا كوبيه، يوم السبت، الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بـ"انتظار تقرير مفتشي الامم المتحدة" قبل اتخاذ قرار بالمشاركة في ضربة عسكرية محتملة مع الولايات المتحدة ضد سوريا.

وقال كوبيه في مقابلة مع صحيفة "سود اويست ديمانش" "قبل اتخاذ اي قرار لابد من انتظار تقرير مفتشي الامم المتحدة" حول استخدام السلاح الكيميائي في سوريا، مضيفا "ان التجربة العراقية لا تزال حاضرة في الاذهان".

كما اتهم كوبيه الرئيس الفرنسي بـ"حرمان" المعارضة من "المعلومات الضرورية" حول هذه الازمة.

وكان فرنسوا هولاند كرر الجمعة عزمه على التحرك عسكريا في سوريا الى جانب الاميركيين رغم تصويت مجلس العموم البريطاني على عدم المشاركة في هذه الضربة.

ودعيت الجمعية الوطنية الفرنسية الى الاجتماع الاربعاء للمشاركة في نقاش حول الوضع في سوريا من دون تصويت.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین