رمز الخبر: ۷۴۶۲
تأريخ النشر: ۰۹ شهريور ۱۳۹۲ - ۲۲:۱۴
رئيس الاركان الايرانية :
اكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء حسن فيروزآبادي ان امريكا تحارب حاليا في سوريا لمصلحة تنظيم القاعدة الارهابي، مشددا على ان الصهاينة سيواجهون هجمات انتقامية في حال حصل عدوان على سوريا كونهم المحرضين الرئيسيين للعدوان.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة الايرانية اللواء حسن فيروزآبادي ان امريكا تحارب حاليا في سوريا لمصلحة تنظيم القاعدة الارهابي، مشددا على ان الصهاينة سيواجهون هجمات انتقامية في حال حصل عدوان على سوريا كونهم المحرضين الرئيسيين للعدوان.

واشار فيروزآبادي الى التطورات الجارية في الازمة السورية والمواقف المتذبذبة لحلفاء امريكا في العدوان العسكري المحتمل على سوريا، موضحا ان هذا العدوان المحتمل من شأنه ان يتسبب بمشاكل كبيرة لباقي القوى المتحالفة مع اميركا.

وأوضح ان الامريكيين الذين غزوا دول المنطقة بعد احداث 11 سبتمبر، بكذبة كبرى "محاربة القاعدة"، يحاربون حاليا في سوريا لمصلحة القاعدة.

واوضح اللواء فيروزآبادي ان الامريكيين دربوا وسلحوا القاعدة في السابق، وفي الوقت الحاضر يريدون من خلال التعويض عن اخفاقاتهم وتشكيل جبهة معادية اضعاف سوريا، مؤكدا ان الصهاينة باعتبارهم المحرك الرئيسي لهذه العمليات سيواجهون هجمات انتقامية.

وتابع رئيس هيئة الاركان العامة للقوات المسلحة: ان دول المنطقة التي تدعم هذه الحرب الظالمة ستتكبد خسائر فادحة، كما أنه في حال حصل العدوان الامريكي على سوريا، فإن روسيا ستخسر جبهة الدفاع عن القوقاز، وبالتالي يجب ان تدافع عن نفسها قرب موسكو.

واشار اللواء فيروزآبادي الى وعي الشعب الامريكي للخداع الذي يمارسه البيت الابيض لايجاد ذريعة لغزو المنطقة، وقال : ان الشعب الامريكي ادرك ان ذريعة البيت الابيض لاشعال الحروب باسم القاعدة هي كذبة كبرى اطلقها حكام الولايات المتحدة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین