رمز الخبر: ۷۴۳۶
تأريخ النشر: ۰۸ شهريور ۱۳۹۲ - ۲۳:۱۵
اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي ان تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يثبت ان جميع انشطتنا شفافه وتسير في اطار اتفاقية الضمان.
شبکة بولتن الأخباریة: اعلن رئيس منظمة الطاقة الذرية الايرانية علي اكبر صالحي ان تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يثبت ان جميع انشطتنا شفافه وتسير في اطار اتفاقية الضمان.

وفي تصريح لوكالة انباء فارس قال صالحي ان التقرير الفصلي للوكالة الدولية للطاقة الذرية حول انشطة ايران النووية والذي صدر الاربعاء المنصرم وعلى غرار التقارير السابقة لم ياتي بجديد ، وقام بنقل ما قدمته منظمة الطاقة الذرية الايرانية للوكالة من معلومات في اطار اتفاقية الضمان . واضاف ان نقل على سبيل المثال عدد اجهزة الطرد المركزي وحجم اليورانيوم الطبيعي والمخصب او بعباره اخرى قدم جردا عن حجم اليورانيوم الذي تملكه ايران .

وحول نصب المئات من اجهزة الطرد المركزي في منشاة نطنز وارتفاع قدرة ايران على تخصيب اليورانيوم قال ان هذه الاحصاءات صحيحة وهي تستند الى المعلومات التي قدمناها الى الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

وافاد صالحي بان وسائل الاعلام تتعاطي مع كل تقرير للوكالة الدولية للطاقة الذرية بشكل وكانه هناك حدث خاص في حين ان التقرير ما هو الا عبار عن تقرير يستند الى المعلومات التي قدمتها ايران الى الوكالة .

وتابع اننا نتبادل المعلومات مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية بشكل مستمر وفي اطار اتفاقيات الضمان وقال اننا نمتلك عدة منشات نووية وعلى هذا الاساس يجري تبادل المعلومات بيننا وبين الوكالة بشكل دائم.

وحول اسباب ارجاء تدشين مفاعل اراك الذي يعمل بالمياه الثقيلة والذي جاء في تقرير مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيو امانو قال صالحي انه واستنادا للمعلومات التي اعلنت فيما سبق كان من المقرر ان يجري نقل الوقود الى مفاعل اراك في الثلث الاول من العام القادم ولكنه ونظرا للدراسات التي اجراها خبرائنا تم ارجاء الموعد لعدم توافر الاستعدادات اللازمة.

وتابع صالح انه واستنادا لاتفاقية الضمان يتعين علينا ابلاغ الوكاله الدولية للطاقة الذرية قبل موعد نقل الوقود الى اي مفاعل بمئة وثمانين يوما ، وبما ان تحديد الموعد السابق جاء متسرعا وبدون الاخذ بنظر الاعتبار جميع مقتضيات عملية النقل فقد تم ارجاء موعد نقل الوقود استنادا للدراسات الجديدة مشيرا الى انه ليس هناك اي خلل فني.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین