رمز الخبر: ۷۴۲۴
تأريخ النشر: ۰۸ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۸
العميد دهقان:
أكد وزير الدفاع الايراني، العميد حسين دهقان، في اتصال هاتفي مع نظيره السوري، العماد جاسم الفريج، ان الخاسر الرئيسي في اي حرب بالمنطقة هو من يبدأ بها.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد وزير الدفاع الايراني، العميد حسين دهقان، في اتصال هاتفي مع نظيره السوري، العماد جاسم الفريج، ان الخاسر الرئيسي في اي حرب بالمنطقة هو من يبدأ بها.

وقال العميد دهقان، خلال المحادثات الهاتفية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتابع بدقة وحساسية التطورات الامنية في المنطقة والازمة الحاصلة في البلد الصديق والشقيق سوريا.

وأكد على "ضرورة الاستفادة من الوسائل السياسية والسلمية لحل المشكلات الأمنية"، مصرحا: ان استخدام القوة والعنف سيؤدي إلى تصاعد الأزمة وتعميمها على الوحدات السياسية ولن يؤدي إلى الحد من التوتر.

وشدد وزير دفاع الجمهورية الاسلامية الايرانية في الختام على أن الخاسر الرئيسي في أي حرب بالمنطقة هو من يبدأ بها.

وأعرب وزير الدفاع السوري، العماد جاسم الفريج، عن شكره لاتصال وزير الدفاع الايراني، ونفى بشدة مزاعم الغربيين باستخدام الجيش السوري للسلاح الكيمياوي، وقال: ان الارهابيين الجناة عمدوا الى استخدام الاسلحة الكيمياوية وقتل النساء والاطفال والابرياء للحصول على المزيد من الدعم من الدول الاقليمية والكبرى للتعتيم على هزيمتهم ولحرف الرأي العام وتبرير استمرارهم في جرائمهم.

وشدد العماد الفريج على ان القوات المسلحة السورية والشعب السوري الشجاع مستعدان للتصدي لأي شكل من اشكال العدوان العسكري عليهم من قبل القوى الكبرى وسيردون عليهم بحسم.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین