رمز الخبر: ۷۴۰۶
تأريخ النشر: ۰۴ شهريور ۱۳۹۲ - ۱۸:۲۲
صرح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بأنه سينظر في مسألة زيارته إلى كوريا الشمالية من خلال التشاور مع حكومتي الكوريتين.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بأنه سينظر في مسألة زيارته إلى كوريا الشمالية من خلال التشاور مع حكومتي الكوريتين.

وجاء هذا التصريح في مؤتمر صحفي عقده بان كي مون يوم الاثنين 26 أغسطس/آب في مقر وزارة الخارجية في عاصمة كوريا الجنوبية، التي يزورها حاليا.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة: "لا يوجد تغيير في موقفي بهذا الشأن، وإني مستعد للعب أي دور ما من أجل تطوير العلاقات بين الكوريتين بصورة إيجابية بصفتي أمينا عاما للأمم المتحدة".

وأضاف: "إن العلاقات بين الكوريتين في مرحلة التحسن التدريجي، والأهم هو حل القضايا عبر الحوار بين الأطراف المعنية ومن ثم يمكنني أن أساعد في ذلك سياسيا في وقت لاحق، وهذا هو دور الأمين العام للأمم المتحدة".

كما أيد بان كي مون مقترح الرئيسة الكورية الجنوبية بارك كون هيه لبناء "حديقة السلام" في المنطقة المنزوعة السلاح بين الكوريتين، مؤكدا استعداد الأمم المتحدة لدعم هذه الخطة إذا توصلت الكوريتان إلى اتفاق إيجابي بشأنها.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین