رمز الخبر: ۷۳۲۴
تأريخ النشر: ۲۵ مرداد ۱۳۹۲ - ۲۲:۳۸
رئيس المركز العراقي للتنمية الاعلامية:
اكد رئيس المركز العراقي للتنمية الاعلامية، عدنان السراج، ان السعودية وضعت برنامجا يهدف الى اسقاط الحكومة العراقية او اضعاف، معتبرا ان محاولات اغتيال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وغيره من الساسة ليست جديدة واصفا اياها بـ"الاهداف السياسية الاستراتيجية".
شبکة بولتن الأخباریة: اكد رئيس المركز العراقي للتنمية الاعلامية، عدنان السراج، ان السعودية وضعت برنامجا يهدف الى اسقاط الحكومة العراقية او اضعاف، معتبرا ان محاولات اغتيال رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي وغيره من الساسة ليست جديدة واصفا اياها بـ"الاهداف السياسية الاستراتيجية".

وقال السراج في حديث خاص لمراسل وكالة انباء فارس ان "محاولات اغتيال المالكي وبعض الساسة الوطنيين يندرج ضمن مخططات التنظيمات الارهابية بكافة تشكيلاتها في العراق وهي سياسة استراتيجية معروفة وليست جديدة على الساحة العراقية بهدف التخلص من الشخصيات الوطنية وصنع حالة من الارباك والفراغ السياسي فضلا عن اشعال الفتن والصراعات وفق حسابات تلك التنظيمات الارهابية"، مشيرا الى ان "هناك هجوم محتمل على المنطقة الخضراء وفق ما اكدته المخابرات الروسية ومصادر مخابراتية وعسكرية عراقية اخرى".

واضاف ان "قيادة «عمليات الجزيرة» بعد قيامها بعدد من العمليات الامنية وضرب معاقل الارهاب، كشفت عن معلومات تؤكد محاولات لتطوير قدرات الجماعات الارهابية تمهيدا لذلك الهجوم"، موضحا ان خطة الهجوم بحسب تلك معلومات لعمليات الجزيرة التي تتضمن التحرك باتجاه المنطقة الخضراء وهو مقر الحكومة العراقية ومكان اقامتها من خلال التفجيرات عند مداخلها تزامنا مع تفجيرات اخرى في مناطق متفرقة من العراق كقضاء الفلوجة وغيره".

وذكر السراج ان "السعودية وضعت برنامجا يهدف الى اسقاط الحكومة العراقية او اضعافها وزعزعتها من خلال ضخها لملايين الدولارات كما اشار الى كريستوفر هيل في كشفه لتلك الحقائق عن طريق صحيفة الغارديان".

ونشرت وكالة انباء "فارس" في وقت سابق من الاسبوع الماضي المعلومات الكاملة لمؤامرة اغتيال المالكي وبعض قادة التحالف كشفها مصدر امني عراقي رفيع تفيد بانباء عن وجود مؤامرة كبيرة يخطط لها حزب البعث المنحل بقيادة المطلوب للقضاء العراقي "عزة الدوري" وبمساندة من تنظيم القاعدة الارهابي.
فيما سارعت قناة الشرقية بالتقليل من اهمية ذلك الخبر واصفة اياه "بالمزاعم التي نشرتها وكالة انباء فارس".

واكد رئيس المركز العراقي للتنمية الاعلامية عدنان السراج ان "قناة الشرقية معروفة للجميع بولائاتها واتجاهاتها وعدم حياديتها وابتعادها عن المهنية"، لافتا الى انها "تكن العداء والضغينة لوكالة انباء فارس وباقي المؤسسات الايرانية الاخرى وتحاول ان تقلل من قيمة هذه الوكالة العريقة التي تعد الاولى في الجمهورية الاسلامية"، معللا اسباب ذلك بان "قناة الشرقية تعمل بالتعاون مع الجهات التي ترغب باسقاط الحكومة العراقية من خلال تعاملها مع بعض الشخصيات والقوى "المنافقة" فضلا عن تلقيها مبالغ من جهات معادية للجمهورية الاسلامية".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین