رمز الخبر: ۷۲۹۸
تأريخ النشر: ۲۳ مرداد ۱۳۹۲ - ۲۰:۳۱
دعت وزارة الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية جميع اطراف النزاع في مصر لضبط النفس، وحثتها على اتخاذ التوجهات السلمية ومن ضمنها اجراء الحوار الوطني والتزام المسار الديمقراطي.
شبکة بولتن الأخباریة: دعت وزارة الخارجية في الجمهورية الاسلامية الايرانية جميع اطراف النزاع في مصر لضبط النفس، وحثتها على اتخاذ التوجهات السلمية ومن ضمنها اجراء الحوار الوطني والتزام المسار الديمقراطي.

وقالت الخارجية الايرانية في بيان اصدرته اليوم الاربعاء اثر التطورات التي شدتها الساحة المصرية، انها تتابع الحوادث المرة والمؤسفة في مصر بدقة، وهي اذ تستهجن التعاطي بعنف وتدين قتل المواطنين، تعرب عن قلقها العميق ازاء التداعيات المؤلمة لهذا الامر.

واضافت، لاشك ان التوجه الراهن للتطورات يزيد احتمال وقوع الحرب الاهلية في البلد الاسلامي الكبير مصر، وان استمرار هذا الامر لن يخدم مصلحة الشعب المصري الحضاري والصانع للتاريخ.

وتابعت قائلة، ان وزارة الخارجية الايرانية اذ تدعو جميع اطراف النزاع لضبط النفس، تحذر من التداعيات الخطيرة لهذا المسار في ضوء الازمات القائمة في المنطقة، وتؤكد على ضرورة وقفه على وجه السرعة.

واكدت الخارجية الايرانية بانها وفي هذا الاطار تحث جميع النخب السياسية والعلمية والدينية والاطياف والمجموعات المختلفة في مصر لاتخاذ التوجهات السلمية ومن ضمنها طريق الحوار الوطني والمسيرة الديمقراطية.

واضافت، انه من البديهي ان استمرار مثل هذه الاحداث سيوفر الفرصة للعدو الصهيوني والمجموعات المتطرفة وعملاء الاستكبار العالمي في المنطقة لاستغلال هذه الاوضاع، ليعملوا عبر حرف مسار ثورة الشعب المصري، على خلق عقبات ومشاكل امام مسيرة التنمية والتقدم في مصر مستقبلا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین