رمز الخبر: ۷۲۳۰
تأريخ النشر: ۱۷ مرداد ۱۳۹۲ - ۱۹:۲۹
رفضت المحكمة العليا في فنزويلا مساء أمس الطعن المقدم من زعيم المعارضة هنريك كابرليس في نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي جرت في 14 أبريل/نيسان الماضي وأسفرت عن خروجه خاسرا.
شبکة بولتن الأخباریة: رفضت المحكمة العليا في فنزويلا مساء أمس الطعن المقدم من زعيم المعارضة هنريك كابرليس في نتائج الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي جرت في 14 أبريل/نيسان الماضي وأسفرت عن خروجه خاسرا.

المحكمة العليا أكدت في حكمها أن طلب الطعن المرفوع من زعيم المعارضة "غير مقبول".

ورفضت المحكمة الطلب المقدم منه والذي تضمن زعمه بحدوث تجاوزات على نطاق واسع خلال عملية التصويت، مما أسفر في النهاية عن فوز منافسه الرئيس الحالى نيكولاس مادورو.

وقال أحد قضاة المحكمة، إن الطعن يهدف إلى تقويض مصداقية المؤسسات العامة في فنزويلا، ومن ثم يتعين رفضه.

وحكمت المحكمة العليا على زعيم المعارضة بدفع غرامة قدرها 1500 دولار، لإهانته المحكمة وسائر المسؤولين.

وكان كابريليس قد طالب المجلس الوطني الانتخابي، الجهة المشرفة على تنظيم الانتخابات في فنزويلا، بالقيام بعملية تدقيق ومراجعة لأصوات الناخبين مع الأخذ في الحسبان كل الخروقات التي تم تسجيلها خلال العملية الانتخابية والتي تجاوزت 3000 خرق.

زعيم المعارضة الفنزويلية ومرشحها السابق كان قد اتهم الحكومة بـ"سرقة الانتخابات" الرئاسية الأخيرة وبـ"الكذب على الفنزويليين والعالم".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین