رمز الخبر: ۷۲۲۳
تأريخ النشر: ۱۷ مرداد ۱۳۹۲ - ۱۹:۱۹
فيما نفت مصادر استهداف موكبه بقذائف هاون
نفت مصادر سورية ما تناقلته وسائل إعلام إقليمية عن استهداف موكب الرئيس السوري بشار الأسد بقذائف هاون لدى توجهه لأداء صلاة العيد في العاصمة دمشق.
شبکة بولتن الأخباریة: نفت مصادر سورية ما تناقلته وسائل إعلام إقليمية عن استهداف موكب الرئيس السوري بشار الأسد بقذائف هاون لدى توجهه لأداء صلاة العيد في العاصمة دمشق.

وقالت هذه المصادر إن قذائف الهاون سقطت باتجاه حي ركن الدين بالضواحي الشمالية للعاصمة.

وظهر الرئيس السوري على التلفزيون الرسمي خلال صلاة العيد، بعد أن أعلن "لواء تحرير الشام" أنه استهدف موكبه أثناء توجهه إلى صلاة العيد.

وقال النقيب فراس البيطار، قائد اللواء، إنهم استهدفوا الموكب بـ 17 قذيفة هاون بعد حصوله على معلومات سرية بخط سيره في دمشق، ولكنهم لم يستطيعوا التأكد حتى الآن من إصابته شخصياً.

وتفيد الانباء من العاصمة السورية أن الوضع في دمشق هادئ، وأن المواطنين توجهوا الى المساجد صباح اليوم لأداء صلاة العيد، على الرغم من سقوط قذائف عدة على أحياء العاصمة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین