رمز الخبر: ۷۱۶۸
تأريخ النشر: ۱۴ مرداد ۱۳۹۲ - ۱۸:۳۴
وكيل الخارجية الليبية:
اكد وكيل وزارة الخارجية الليبي عبدالرزاق القريدي بان الشعب الليبي سوف لن يسمح بانحراف ثورته عن مسارها الاساس.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد وكيل وزارة الخارجية الليبي عبدالرزاق القريدي بان الشعب الليبي سوف لن يسمح بانحراف ثورته عن مسارها الاساس.

جاء ذلك خلال لقاء وكيل وزارة الخارجية الليبي عبدالرزاق القريدي الذي يزور طهران على راس وفد للمشاركة في مراسم اداء اليمين الدستورية للرئيس الايراني الجديد حسن روحاني والتي جرت امس الاحد، مع مساعد وزارة الخارجية الايرانية للشؤون العربية والافريقية حسين امير عبداللهيان.

واشار القريدي الى المشاركة الواسعة للشعب الايراني في الانتخابات الرئاسية، مهنئا الحكومة والشعب الايراني لمناسبة الاجراء الناجح لهذه الانتخابات.

ولفت الى المشتركات الدينية والثقافية والتاريخية بين الشعبين، وثمّن دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لانتصار الثورة الليبية واضاف، ان الشعب الليبي بتجاوزه اعواما صعبة لتحقيق اهداف ثورته قد قدم الكثير من الشهداء ولن يسمح بان تنحرف هذه الثورة عن مسارها الاساس.

واعرب وكيل الخارجية الليبي عن امله بان يتم في ظل استقرار الاوضاع الامنية في ليبيا والمصادقة على الدستور، توفير الارضية لمشاركة الشركات الايرانية في اعادة بناء البنى التحتية الاقتصادية في بلاده.

من جانبه اعتبر مساعد الخارجية الايرانية في الشؤون العربية والافريقية، الانتخابات الرئاسية الاخيرة منعطفا في تاريخ ايران.

واشار عبداللهيان الى خبرات ايران الواسعة التي اكتسبتها بعد انتصار الثورة الاسلامية واعلن استعداد البلاد لنقل خبراتها في مجال بناء الحكومة وتغلب ليبيا على مشاكلها الراهنة، معربا عن امله بان يتمكن الشعب الليبي في ظل صون استقلاله ووحدته الوطنية من تجاوز مشاكله وتخطي هذه المرحلة بنجاح.

وفي اللقاء بحث الجانبان حول مختلف القضايا الثنائية والاقليمية والدولية، واكدا ضرورة تطوير العلاقات الثنائية وتوسيع التعاون في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین