رمز الخبر: ۷۱۳۴
تأريخ النشر: ۱۳ مرداد ۱۳۹۲ - ۱۹:۱۱
أكد المفكر السياسي السعودي، توفيق السيف، وجود أكثر من 10 ملايين مواطن لا يكفي راتبهم الشهري تكاليف المعيشة واحتياجات الحياة في السعودية.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد المفكر السياسي السعودي، توفيق السيف، وجود أكثر من 10 ملايين مواطن لا يكفي راتبهم الشهري تكاليف المعيشة واحتياجات الحياة في السعودية.

وافاد موقع "راصد" السبت ان السيف طالب الحكومة السعودية بالتقدم خطوات في موضوع تحسين الرواتب وزيادتها.

وبين حاجة المجتمع إلى هذه الخطوة في ظل وجود الثروة الهائلة والكم الكبير من المال بسبب ارتفاع أسعار البترول، مشيرا الى أن في المملكة أكثر من 3 ملايين فقير تقدم لهم المساعدات الحكومية بناء على إحصائيات وزارة الشئون الاجتماعية.

وقال السيف رادا على ما أشيع حول مقولة أمين عام مجلس الوزراء عبدالرحمن السدحان بأن الهدف من الهاشتاق على احد موقع التواصل الاجتماعي "الراتب ما يكفي الحاجة" هو الفتنة: "ان هذا الإدعاء يدل على عدم وقلة الإحساس بهموم المواطن وحاجته".

وطالب، السدحان بان يقدم اعتذاره للشعب المطالب بزيادة رواتبه، واشار الى أن هؤلاء المواطنون ليسوا دعاة للفتنة بل يطالبون بحق من حقوقهم وهو الحصول على دخل يتوافق مع الثروة التي هي ملك عام للشعب ويجب أن يكونوا شركاء فيها.

واوضح السيف أن مواقع التواصل الاجتماعي باتت اليوم بوصلة الشارع السعودي ومرآة للرأي العام وانعكاسا له، معتبرا ان الصحف المحلية وما تحوي من أخبار أو مقالات هي مجمل ما يقال من تغريدات وكتابات على مواقع التواصل.

واشار الى أن السعوديين استحوذوا على النسبة الأعلى في الوطن العربي باستخدام "تويتر" حسب التقديرات المتداولة، وهذا ما يستدعي من أي باحث يود معرفة تفكير الشعب السعودي بمختلف الشرائح التجول في تغريدات تويتر.

واستنكر السيف حالة الصمت التي قوبلت بها حملة "الراتب ما يكفي الحاجة"، وطالب بأن تكون الحكومة أكثر شفافية بمطالب الناس وحاجاتهم.

جدير بالذكر، أن الهاشتاق يعد الـ14 عالميا والأكثر تداولا وهو أشبه بحملة مناشدة لخادم الحرمين في تحسين الأوضاع وزيادة الرواتب.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین