رمز الخبر: ۷۰۹۴
تأريخ النشر: ۰۹ مرداد ۱۳۹۲ - ۱۰:۵۹
شاركت نساء يؤيدن الرئيس المصري المعزول محمد مرسي في مسيرة في العاصمة القاهرة يوم الثلاثاء للمطالبة بالافراج عنه وقلن ان جهود الوساطة لكاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي ليست لها اهمية.
شبکة بولتن الأخباریة: شاركت نساء يؤيدن الرئيس المصري المعزول محمد مرسي في مسيرة في العاصمة القاهرة يوم الثلاثاء للمطالبة بالافراج عنه وقلن ان جهود الوساطة لكاثرين اشتون مسؤولة السياسة الخارجية للاتحاد الاوروبي ليست لها اهمية.

وقالت النساء المصريات اللاتي شاركن في المسيرة انهن ليس في حاجة لأي تدخل اجنبي فيما اكد مؤيدو مرسي إنهم سينظمون المزيد من المسيرات يوم الثلاثاء .

وقالت اشتون ان جهود الوساطة الاوروبية ستتواصل وانها ستعود لزيارة مصر مرة اخرى.

وسمخت السلطات المصرية لاشتون بمقابلة مرسي. وهذه هي المرة الاولى التي يسمح فيها لشخصية اجنبية بزيارته منذ عزله قبل شهر.

ولم تكشف اشتون سوى عن القليل مما وصفته بمحادثات "ودية ومفتوحة وصريحة جدا" مع مرسي على مدى ساعتين وذلك بعد نقلها جوا الى مكان غير معلوم لرؤيته.

وقالت اشتون بعد زيارة مرسي إن الرئيس المعزول يطلع على الصحف ويتابع التلفزيون وعلى علم بما يحدث في البلاد.

وقتل نحو 300 شخص في أعمال عنف منذ عزل مرسي في الثالث من يوليو تموز منهم 80 من مؤيديه قتلوا رميا بالرصاص فجر السبت.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین