رمز الخبر: ۷۰۳۷
تأريخ النشر: ۰۶ مرداد ۱۳۹۲ - ۱۹:۱۶
آية الله جعفر سبحاني:
صرح المرجع الديني الايراني، آية الله جعفر سبحاني، ان رسالة بعثها الامام علي عليه السلام الى مالك الاشتر حين ولاه مصر، تعد أكمل اعلان لحقوق الانسان.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح المرجع الديني الايراني، آية الله جعفر سبحاني، ان رسالة بعثها الامام علي عليه السلام الى مالك الاشتر حين ولاه مصر، تعد أكمل اعلان لحقوق الانسان.

وقال آية الله سبحاني خلال مراسم إحياء ليلة القدر وذكرى جرح الامام علي عليه السلام الذي ادى الى استشهاده، ان ما كتبه امير المؤمنين علي عليه السلام لمالك الاشتر بمثابة اعلان كامل لحقوق الانسان.

ولفت الى الاعلان العالمي لحقوق الانسان الذي اعتمدته الامم المتحدة عام 1946، وقال: عند اعداد البيان دعي الخبراء القانونيون كافة لمناقشة الموضوع واستغرق الامر اياما واسابيع، الا ان الامام علي عليه السلام قدم نموذجا اكمل بكثير منه، في رسالته الى مالك الاشتر اذ يمكن ادارة‌ المجتمع والعالم على اساسه.

وانتقد سماحته واضعي هذا الاعلان الذين لم يعملوا بمفاده، واضاف ان "دعاة حقوق الانسان هم الذين يشعلون نيران الحرب في العالم. لو يعتبر الجميع اخوة لبعضهم بعضا وفق البيان العالمي فلماذا عمت الحرب انحاء العالم؟ ولماذا يصب ادعياء حقوق الانسان الزيت على نار الحرب؟".

وتابع آية الله سبحاني ان الامام علي عليه السلام عمل بما كتبه لمالك الاشتر، الا ان اليوم، اجتمع هؤلاء (الخبراء الغربيون وأعدوا الاعلان) ولكن لم يعملوا بما اعدوه، موضحا ان "الاستكبار العالمي يشن هجمات على بلدان كسوريا بذريعة تنفيذ اعلان حقوق الانسان، ويرتكب المجازر وينتهج سياسات التمييز ضد ابناء البشر تحقيقا لمصالحه".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین