رمز الخبر: ۶۹۶۶
تأريخ النشر: ۳۰ تير ۱۳۹۲ - ۱۳:۴۴
الغنوشي:
اعتبر رئيس حركة النهضة الإسلامية الحاكمة في تونس راشد الغنوشي، ما يجري حاليا في مصر بأنه معركة أخرى من معارك الإسلام، وإنتقد بشدة الذين أيدوا عزل الرئيس محمد مرسي.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر رئيس حركة النهضة الإسلامية الحاكمة في تونس راشد الغنوشي، ما يجري حاليا في مصر بأنه معركة أخرى من معارك الإسلام، وإنتقد بشدة الذين أيدوا عزل الرئيس محمد مرسي.

وقال الغنوشي في خطاب يوم الجمعة إنه في مصر "حسمت المعارك الكبرى في التاريخ، المعركة مع الصليبيين حسمت في مصر، والمعركة مع التتار وهي معارك فاصلة في تاريخ الإسلام حسمت أيضا في مصر".

وأضاف: "أن مصر تشهد اليوم معركة أخرى من معارك الإسلام، ستحسم لخير الإسلام وأهله، ونحن لا نملك إلا أن ندعو لإخواننا بأن يثبتهم على الحق وينصرهم نصرا عزيزا".

وإنتقد الغنوشي بشدة الذين أيدوا عزل مرسي، وقال: "ما يحصل في مصر يعد إمتحانا، بل فضيحة للكثير من منتسبي الحداثة، والحداثة منهم براء"، على حد تعبيره.

وإعتبر أن جوهر الحداثة "هو الحرية التي يعبر عنها بالإنتخابات، والعسكر في ظل الديمقراطية لا يمكن إلا أن يكونوا جنودا ينفذون القرار السياسي".

وكانت حركة "النهضة الإسلامية" سارعت إلى إدانة عزل مرسي، وإعتبرت أن ما جرى في مصر "إنقلاب عسكري أجهض التجربة المصرية، وهو إرتداد على إرادة الجماهير، وصناديق الإقتراع".

جدير بالذكر، ان الجيش المصري اعلن عزل مرسي تنفيذا لمطلب الملايين من الشعب المصري الذين نزلوا في 30 يوينو للمطالبة باسقاط النظام بناء على دعوة حركة تمرد التي جمعت توقيعات اكثر من 22 مليون مصري على اجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین