رمز الخبر: ۶۹۴۱
تأريخ النشر: ۲۷ تير ۱۳۹۲ - ۲۲:۰۲
امين عام جمعية الوفاق:
قال الأمين العام لجمعية الوفاق البحرينية المعارضة، الشيخ علي سلمان عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إن "حادث الرفاع مشبوه يحتمل البعض أن تكون خلفه جهة غير أهلية ويحتمل الآخر أن تكون أهلية وأين تكون الجهة فإنا نرفض هذا العمل وندينه".
شبکة بولتن الأخباریة: قال الأمين العام لجمعية الوفاق البحرينية المعارضة، الشيخ علي سلمان عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" إن "حادث الرفاع مشبوه يحتمل البعض أن تكون خلفه جهة غير أهلية ويحتمل الآخر أن تكون أهلية وأين تكون الجهة فإنا نرفض هذا العمل وندينه".

وأضاف الشيخ سلمان: "فقد الجميع ثقته فالتحقيقات الرسمية، لذا نطلب جهة تحقيق مستقلة للوقوف على من يقف خلف مثل هذه الحوادث فقد ادعى الكثير قبل بسيوني ثم تبين الحق".

وقد اعلن النظام البحريني مساء امس ان سيارة مركونة في مرأب قرب مسجد قريب من الديوان الملكي بمنطقة الرفاع، انفجرت باستخدام اسطوانة غاز، الا ان الحادث لم يسفر عن ضحايا او خسائر.

وقد دخلت خطة النظام البحريني لفرض اجواء امنية وتشديد قمع الشعب، مساء امس مرحلة جديدة، من خلال الاوامر التي اوعز بها ملك البحرين، حمد بن عيسى آل خليفة، الى الاجهزة الامنية باتخاذ التدابير اللازمة لتنفيذ القانون بحق المتسببين بحادث التفجير في الرفاع.

وفيما سبق، اعلنت مصادر حكومية بحرينية عن وقوع عدة انفجارات وهجمات ضد رجال الشرطة، والتي يقول المراقبون والمعارضون البحرينيون ان الهدف منها فرض اجواء امنية على البلاد وبالتالي ممارسة عمليات قمع اكبر ضد التظاهرات والاحتجاجات السلمية الشعبية، خاصة انه من المقرر ان ينطلق الشعب في تظاهرات واسعة يوم 14 اغسطس/آب القادم تلبية لدعوة حركة التمرد بالبحرين.

وفي هذا الاثناء، حظرت السلطات البحرينية اقامة اي تظاهرات يوم غد الجمعة وحذرت بانزال العقاب الصارم بحق المشاركين فيها.

وتواجه البحرين منذ 11 فبراير/شباط 2011 احتجاجات شعبية، واجهتها السلطات البحرينية بالعنف واستقدمت القوات السعودية لقمعها.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین