رمز الخبر: ۶۹۴۰
تأريخ النشر: ۲۷ تير ۱۳۹۲ - ۲۱:۵۹
مصدر امني عراقي:
اكد مصدر امني عراقي في محافظة ديالى، ان الجماعات الارهابية من التحالف البعثي – الوهابي، اقدمت ومنذ اسبوعين على تكثيف تهجير العوائل الشيعية في مختلف انحاء المحافظة، وقامت بتوزيع منشورات تطالب هذه العوائل بالنزوح عن مناطق ومغادرتها والا فان الموت سيكون مصيرهم.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد مصدر امني عراقي في محافظة ديالى، ان الجماعات الارهابية من التحالف البعثي – الوهابي، اقدمت ومنذ اسبوعين على تكثيف تهجير العوائل الشيعية في مختلف انحاء المحافظة، وقامت بتوزيع منشورات تطالب هذه العوائل بالنزوح عن مناطق ومغادرتها والا فان الموت سيكون مصيرهم.

ووفق المصدر الامني فان العوائل الشيعية باتت اكثر تهديدا منذ ان تسلم المحافظ الجديد عمر الحميري منصب المحافظ، وهو ما فسره المواطنون بوجود غطاء امني للارهابيين والمجاميع الوهابية منها التي نشطت خلال هذا الشهر بتنفيذ عشرات العمليات الارهابية التي استهدفت الشيعة والحسينيات تحديدا.

واكد المصدر الذي رفض ذكر اسمه انه تم توثيق اكثر من 250 حالة تهديد سلمت للعوائل الشيعية لمغادرة منازلهم والا فان الموت سيكون مصيرهم.

ووفق المصدر فان الجماعات الارهابية قامت بتفجير 4 حسينيات خلال الاسبوعين المنصرمين كما استهدفت 5 مجالس عزاء واغلبها كانت تابعة لأبناء عشيرة بني تميم الشيعية، دون ان تقوم القيادات الامنية بوضع خطة طوارئ لحماية الحسينيات او حماية مجالس العزاء مما عزز الاعتقاد بوجود تواطؤ بين بعض المسؤلين في المحافظة والارهابيين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین