رمز الخبر: ۶۸۴۹
تأريخ النشر: ۱۹ تير ۱۳۹۲ - ۱۵:۳۹
في اتصال هاتفي مع نظيره اللبناني
أجرى وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي مساء الثلاثاء اتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية عدنان منصور، دان فيه التفجير الإرهابي الذي استهدف الضاحية الجنوبية لبيروت يوم امس والذي أوقع عشرات الجرحى من المواطنين الأبرياء.
شبکة بولتن الأخباریة: أجرى وزير الخارجية الايراني علي اكبر صالحي مساء الثلاثاء اتصالاً هاتفياً مع وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية عدنان منصور، دان فيه التفجير الإرهابي الذي استهدف الضاحية الجنوبية لبيروت يوم امس والذي أوقع عشرات الجرحى من المواطنين الأبرياء.

و أعرب صالحي خلال الاتصال الهاتفي عن تضامنه و تعاطفه مع الجرحى الذين أصيبوا بهذا التفجير الإرهابي، متمنيا لهم الشفاء العاجل ، معتبراً "أن هذه الجريمة تستهدف امن لبنان واستقراره ووحدة شعبه".

وتمنى وزير الخارجية الإيرانية على اللبنانيين "أخذ الحيطة والحذر مستقبلاً في وجه ما يخطط له الأعداء المتربصون بلبنان".

من جانبه شكر وزير الخارجية اللبناني اهتمام الجمهورية الاسلامية الايرانية بالوحدة والتضامن الداخلي في لبنان، مؤكدا بان الحكومة والشعب اللبناني ومن خلال ادراك ظروف المنطقة سوف لن يتوانيا عن بذل اي جهد في مسار تحقيق الاهداف السامية وصون المصالح الوطنية العليا للبلاد.

واعتبر التفجير الذي طال الضاحية الجنوبية لبيروت بانه مسعى يائس لاثارة الفتنة والاقتتال في لبنان، مؤكدا بان مثل هذه الاعمال لن تؤدي سوى للمزيد من تقوية عزيمة وارادة الشعب اللبناني المقاوم ضد مؤامرات الكيان الصهيوني واذنابه في المنطقة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین