رمز الخبر: ۶۸۰۷
تأريخ النشر: ۱۵ تير ۱۳۹۲ - ۲۲:۰۵
رئيس منظمة التعبئة في ايران:
اعتبر رئيس منظمة تعبئة المستضعفين (البسيج) في ايران العميد محمد رضا نقدي ان المصير المر الذي آل اليه الرئيس المصري المعزول محمد مرسي يعود للثقة باميركا.
شبکة بولتن الأخباریة: اعتبر رئيس منظمة تعبئة المستضعفين (البسيج) في ايران العميد محمد رضا نقدي ان المصير المر الذي آل اليه الرئيس المصري المعزول محمد مرسي يعود للثقة باميركا.

وقال العميد نقدي في تصريح له اليوم السبت، ان خدعة اميركا كانت منذ البداية اسقاط الاسلاميين من اعين الشعب عبر استدراجهم الى ورطة التسوية ومن ثم حث المعارضين عليهم لانهاء حكمهم.

واضاف، ان ما يحدث اليوم في مصر هو عبرة لكل الذين يحسنون الظن في التعاطي مع اميركا.

واعتبر ان هنالك الكثير من الاسباب لهذا الحدث وقال، ان السبب الاهم هو خروج الشعب من ساحة الدعم للحكومة وعدم تضحية الشعب لاجلها.

واشار الى محاولة البعض ربط الحدث بنقص الغاز والخبز والمشكلات المعيشية للشعب المصري واضاف، ان الحقيقة شيء اخر، حيث ان الشباب المتحمسين الذي وقفوا بصدورهم امام دبابات نظام مبارك وجاءوا بمرسي الى سدة الحكم، يولون اهتماما اكبر بكثير من ان يخرجوا للتظاهر من اجل الخبز والغاز.

واضاف، الحقيقة هي ان اميركا الخادعة وعبر تقديمها وعود الدعم وتحسين الظروف، قد حذرت مرسي من انتهاج السبل الثورية وجرته الى ورطة المساومة.

وقال العميد نقدي، ان وعود اميركا باستمرار تقديم الدعم المالي بقيمة 2،5 مليار دولار وتعزيز مكانة مصر على الصعيد الدولي ودعم الحكومة في مواجهة اي انقلاب عسكري والمساعدات المالية من جانب قطر والسعودية و...، كانت كافية لجعل مرسي يتساوم مع اسرائيل ويبتعد عن ايران ويتخذ موقف العداء مع النظام في سوريا، هذه السلوكيات التي جعلت الشعب المصري الثوري خاصة الشباب يشعرون بالياس والاحباط تجاه حكومة مرسي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین