رمز الخبر: ۶۷۹
تأريخ النشر: ۰۸ شهريور ۱۳۹۱ - ۱۰:۵۸
قتل ما يقل عن 12 شخصا واصيب 56 آخرين بجروح في تفجير مزدوج يوم الثلاثاء 28 اغسطس/اب استهدف مراسم تشييع شخصين سقطا يوم الاثنين أثر تفجير عبوتين ناسفتين زرعتا في سيارتهما في منطقة جرمانا المؤيدة في غالبيتها للرئيس الأسد بريف دمشق.
شبکة بولتن الأخباریة: قتل ما يقل عن 12 شخصا واصيب 56 آخرين بجروح في تفجير مزدوج يوم الثلاثاء 28 اغسطس/اب استهدف مراسم تشييع شخصين سقطا يوم الاثنين أثر تفجير عبوتين ناسفتين زرعتا في سيارتهما في منطقة جرمانا المؤيدة في غالبيتها للرئيس الأسد بريف دمشق.

وقالت مصادر في منطقة جرمانا أن الانفجار وقع عند باب المقبرة في المنطقة، وكان قويا.

وذكرت مراسلة قناة "روسيا اليوم" الى دمشق انه تم نقل الجرحى الى المستشفيات، وحالة الكثيرين خطيرة، ومن غير المستبعد ان يزداد عدد الضحايا. واضافت ان التفجير الحق ايضا اضرارا مادية، حيث احترقت عشرات السيارات وتضررت المباني القريبة من مكان الانفجار.

واشارت المراسلة الى ان اي جهة لم تعلن مسؤوليتها عن التفجير.
الكلمات الرئيسة: جرمانا ، ريف ، دمشق

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین