رمز الخبر: ۶۷۷۱
تأريخ النشر: ۱۳ تير ۱۳۹۲ - ۲۱:۳۹
ندد الحزب الحاكم في تركيا بما اعتبره "انقلاباً عسكرياً" في مصر، متجاهلا التواجد الشعبي العارم المطالب بعزل الرئيس السابق محمد مرسي.
شبکة بولتن الأخباریة: ندد الحزب الحاكم في تركيا بما اعتبره "انقلاباً عسكرياً" في مصر، متجاهلا التواجد الشعبي العارم المطالب بعزل الرئيس السابق محمد مرسي.

وقال نائب رئيس حزب العدالة والتنمية الحاكم في تركيا، حسين جيليك، في حسابه على تويتر، "اللعنة على الانقلاب الوسخ في مصر، آمل أن تدافع الجماهير التي أتت بـ مرسي إلى السلطة عن أصواتها والتي تعني الشرف الديموقراطي".

ومن جهته، علّق إبراهيم كالين، مساعد رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان، على التطورات المصرية، وقال إن "لا شيء يبرر أي انقلاب عسكري"، مضيفاً أن "الليلة خسر الجميع في مصر مؤيدو مرسي ومعارضوه".

ويأتي موقف الحكومة التركية المعارض للاحداث المصرية بعد ان شهدت المدن التركية خلال الشهرين الماضيين احتجاجات شعبية واسعة ضد حكومة رجب طيب اردوغان ما تصدت لها قوات الشرطة حيث قتل خمسة مدنيين على الاقل.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین