رمز الخبر: ۶۷۴۹
تأريخ النشر: ۱۲ تير ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۰
طالب رئيس حزب مصر القوية عبد المنعم أبو الفتوح في حسابه على "تويتر" اليوم الاربعاء، طالب الرئيس محمد مرسي بضرورة حقن دماء المصريين عبر رحيله وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.
شبکة بولتن الأخباریة: طالب رئيس حزب مصر القوية عبد المنعم أبو الفتوح في حسابه على "تويتر" اليوم الاربعاء، طالب الرئيس محمد مرسي بضرورة حقن دماء المصريين عبر رحيله وإجراء انتخابات رئاسية مبكرة.

ويأتي هذا المطلب ردا على خطاب محمد مرسي الذي تمسك فيه بشرعيته الدستورية مؤكدا أن حياته ستكون ثمنا لهذه الشرعية. وكتب أبو الفتوح أيضا أن " العقلاء وحدهم هم من يدركون دروس التاريخ ".

وتابع أن على مرسي تقديم استقالته فورا تلبية لمطالب الجماهير وحفاظا على مقدّرات الوطن.

وقال إن الفضل يعود اليوم لله ثم لشباب مصر الطاهر وشعبها الحي في ربوع مصر الذي أبهر العالم بسلميته وإصراره على استكمال ثورته.

من جهة، قال المرشد السابق لجماعة الإخوان المسلمين مهدي عاكف لـ"الشرق الأوسط" الأربعاء: إن الحديث عن مهلة الجيش للرئيس "كلام لا قيمة له"، و"الرئيس مرسي سيكمل مدته"، مقللا من قيمة المهلة التي منحها له الجيش.

وتوقع عاكف أن "تتوصل الرئاسة إلى تسوية واتفاق مع المعارضين تنهي به الأزمة"، مضيفا "عندي شعور أكيد أن الرئيس مرسي سينتصر وسيكمل مدته للنهاية والشعب سيحافظ على شرعيته ... غير ذلك ستبقى فوضى.. كيف سيواجه (الجيش) الملايين التي تؤيده في الشوارع".

ونفى مصدر عسكري مصري ما احتوته تقارير إعلامية عن خارطة الطريق السياسية، وقال المصدر ، إنه يتوقع أن تكون الخطوة التالية دعوة شخصيات سياسية واجتماعية واقتصادية لحوار حول خارطة الطريق.

ونقلت جريدة السياسة الكويتية عن مصادر قولها إن وزير الدفاع عبد الفتاح السيسي طلب من مرسي التنحي حقنا لدماء المصريين، وأكدت مصادر عسكرية وسياسية أن مفاوضات تجري مع الرئيس لتأمين مخرج آمن له وربما الرحيل خارج البلاد.

إلى ذلك كشف مسؤولون كبار في الإدارة الأميركية لشبكة "سي إن إن" أن واشنطن دعت مرسي للتنحي عن السلطة فورا والدعوة لانتخابات رئاسية مبكرة باعتبار أن هذا هو الطريق الوحيد لإنهاء الأزمة.

وبحسب المسؤولين المطلعين على الاتصال الهاتفي بين الرئيس الأميركي باراك أوباما والرئيس المصري، مساء أول أمس، فإن أوباما حذر قادة الجيش المصري من تنفيذ انقلاب عسكري، ونبههم إلى أنهم يخاطرون بخسارة المساعدات الأميركية في هذه الحالة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین