رمز الخبر: ۶۷۱۸
تأريخ النشر: ۱۱ تير ۱۳۹۲ - ۱۳:۱۵
أكد الجيش اللبناني أنه فتح طريق البحصاص بمدينة طرابلس حاضرة شمال لبنان، وأعاد الوضع إلى طبيعته بعد أن أقدم مسلحون على إغلاقه اعتراضاً على توقيف أحد المطلوبين.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد الجيش اللبناني أنه فتح طريق البحصاص بمدينة طرابلس حاضرة شمال لبنان، وأعاد الوضع إلى طبيعته بعد أن أقدم مسلحون على إغلاقه اعتراضاً على توقيف أحد المطلوبين.

وقالت مديرية التوجيه بالجيش اللبناني في بيان صحفي مساء الاثنين: "إن حشداً من الأشخاص أقدم على الاعتصام فى ساحة النور بطرابلس، احتجاجاً على توقيف أحد المطلوبين للعدالة، وذلك بالتزامن مع إقدام آخرين على قطع طريق البحصاص بالإطارات المشتعلة وإطلاق النار من أسلحة حربية خفيفة من على متن دراجة نارية باتجاه مركز للجيش فى محلة الجميزات من دون تسجيل أى إصابات".

وأضاف البيان أن وحدات الجيش قد ردت على مصادر النار بالمثل كما قامت بفتح الطريق المذكور وإعادة الوضع إلى طبيعته وتستمر بتعقب مطلقي النار لتوقيفهم وإحالتهم على القضاء المختص.

وكانت المعلومات الواردة من مدينة طرابلس ذات الأغلبية السنية قد أفادت بأن الاحتجاجات نشبت بسبب توقيف شخص يدعى خالد حدارة كان قد ظهر في فيديو مع المطرب المعتزل فضل شاكر المرافق للقيادى السلفي المسلح أحمد الأسير، إلا أن الجيش اللبناني لم يؤكد أن الشخص الموقوف هو حدارة.

وتشهد مدينة طرابلس توتراً ملحوظاً فى ظل احتقان طائفي يسود البلاد برمتها على خلفية الأزمة السورية والأزمة السياسية اللبنانية، ثم تأجج الوضع بسبب الصدام بين قوات الجيش اللبناني وبين المجموعة المسلحة التابعة للقيادي السلفي أحمد الأسير في مدينة صيدا بالجنوب اللبناني الذى انتهى باختفاء الأخير ومعه فضل شاكر.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین