رمز الخبر: ۶۶۴۷
تأريخ النشر: ۰۸ تير ۱۳۹۲ - ۱۳:۰۳
مفاجأة من العيار الثقيل جدا
فجّر منتخب الكرة الطائرة الايراني مفاجأة من العيار الثقيل جدا بفوزه التاريخي على نظيره الايطالي 3-1 على ارضه وبين جمهوره في المباراة التي جرت بينهما مساء الجمعة ضمن الدوري العالمي للكرة الطائرة.
شبکة بولتن الأخباریة: فجّر منتخب الكرة الطائرة الايراني مفاجأة من العيار الثقيل جدا بفوزه التاريخي على نظيره الايطالي 3-1 على ارضه وبين جمهوره في المباراة التي جرت بينهما مساء الجمعة ضمن الدوري العالمي للكرة الطائرة.

وفي هذه المباراة التي اقيمت بحضور جمهور غفير في صالة "بالاكاسا" بمدينة مودنا الايطالية، حقق المنتخب الوطني الايراني بقيادة مدربه خوليو ولاسكو فوزه الكبير بثلاثة اشواط مقابل شوط واحد، بنتائج (25 - 23)، (25 - 22)، (22 - 25)، (32 - 30).

ولم يكن اشد المتفائلين يتوقع فوز ايران وبهذه النتيجة، نظرا لانها المشاركة الاولى لها على هذا الصعيد فيما لايطاليا الباع الطويل في هذه اللعبة اذ ان في جعبتها الكثير من الالقاب القارية والعالمية من ضمنها 8 بطولات في الدوري العالمي للكرة الطائرة.

الا ان الجهود الدؤوبة والعمل المثابر بقيادة المدرب البارع خوليو ولاسكو صنع من ايران فريقا يقارع اقوى المنتخبات العالمية ويصل الى الحد الذي يقهر ايطاليا التي لاشك انها تعيش الان حالة الذهول والصدمة ولا تدري هل هي في حلم ام يقظة.

وترافق اداء ايران بهجمات صاعقة وحائط دفاعي منظم وقوي حيث قدمت عرضا لفنون اللعبة لم يترك المجال لايطاليا باستعراض قدراتها وفنونها.

وقد سيطرت ايران التي ساندها حشد زاخر بالحماس من ابناء الجالية الايرانية، على اجواء المباراة في شوطها الاول واستمرت في ذلك حتى انهته لصالحها (25-23) وفي الشوط الثاني كذلك دانت السيطرة لها في معظم اوقاتها وانتهت لمصلحتها (25-22) وسط دهشة الجميع.

وفي بداية الشوط الثالث تقدمت ايران 3-0 وهنا شعرت ايطاليا بالخطر الكبير وقد رات نفسها متخلفة عن ايران، لتعبئ كل قدرتها لادراك الموقف وتغيير النتيجة، وبالفعل تقدمت شيئا فشيئا وواصلت التقدم ووسعت الفارق الى 5 نقاط احيانا حتى انهت الشوط لمصلحتها (25-22).

الشوط الرابع كان متكافئا وتداول الفريقان التفوق بنقطة او نقطتين والتعادل احيانا اخرى واستمر الحال على هذا المنوال وكانت ايران قاب قوسين او ادنى من الفوز الا ان ايطاليا كانت تدرك الموقف بالتعادل في كل مرة الا ان كلمة الفصل الاخيرة كانت لايران بالفوز بنتيجة 32-30 .

بدات ايران المباراة بتشكيلة ضمت كلا من؛ سعيد معروف، محمد موسوي، آرمين تشكري، امير غفور، رحمان داودي، علي رضا مباشري، فرهاد ظريف.

وكان كل اعضاء الفريق نجوما لامعين، ومنهم موسوي الذي حصد 17 نقطة لوحده ومن ثم مباشري الذي حقق 14 نقطة يليه غفور ودادوي وسجل كل منهما 11 نقطة.

فيما بدات ايطاليا المباراة باللاعبين؛ برتا، بارودي، وتوري، ساواني، تراويكا، بيرارلي، روسيني. وبرز زايتسف وساواني اللذين ارهقا الدفاع الايراني كثيرا بضربات الارسال الساحقة والضربات الهجومية.

وبهذا الفوز الذي حققته ايران فقد ارتفع رصيدها الى 6 نقاط من 5 مباريات اذ كانت قد خسرت امام روسيا في موسكو 3-0 و 3-1 ومن ثم استضافت صربيا في طهران وخسرت امامها بصعوبة 3-2 ولكن فازت عليها في مباراة ثانية بنفس النتيجة 3-2 .

وستجري المباراة الثانية بين ايران وايطاليا مساء غد الاحد في صالة "بالاسرايميغني" بمدينة ساساري الايطالية.

وتتصدر روسيا المجموعة الثانية للدوري العالمي برصيد 16 نقطة وتاتي ايطاليا بالمرتبة الثانية بعد ان تجمد رصيدها عند 15 نقطة فيما تحتل صربيا المركز الثالث برصيد 10 نقاط ومن ثم المانيا رابعة بـ 7 نقاط وايران في المركز الخامس بـ 6 نقاط واخيرا كوبا في المركز السادس من دون اي رصيد من النقاط.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین