رمز الخبر: ۶۶۲۴
تأريخ النشر: ۰۷ تير ۱۳۹۲ - ۲۰:۱۶
قال مايسمى "امير جبهة النصرة" ان جماعته سيطرت على القصير منذ اليوم الاول لدخولها سوريا اي منذ عامين وكانت ملاذا آمنا لجميع قواته وتجهيزاتها.
شبکة بولتن الأخباریة: قال مايسمى "امير جبهة النصرة" ان جماعته سيطرت على القصير منذ اليوم الاول لدخولها سوريا اي منذ عامين وكانت ملاذا آمنا لجميع قواته وتجهيزاتها.

واضاف، انه اقسم انها لن تسقط لامتلاكه خبرات قتالية عالية بسبب خبراته في القتال بافغانستان و العراق وضد القذافي في ليبيا.

واوضح ، انه كان يمتلك لواءً من الرجال الاشداء الذين لا يهابون الموت ، "ولكن لا اعرف ماذا حصل لانفاقنا و خنادقنا التي جهزناها على مدى عامين".

وتابع :لا اعلم انه يوجد احد على وجه الكرة الارضية يمتلك تلك الخبرات العسكرية التي تفوّقت في المعركة بشكل لا يتوقعه العقل.

واردف، انه لقد تفوق رجال حزب الله على جماعته حتى في الموت ...... "انهم يقاتلون بجنون ، لقد استعملوا تحصيناتنا لقتالنا و انفاقنا لدفننا داخلها".

وقال، انه لم نسمع سوى العبارات التالية : الله اكبر ، لبيك يا حسين ، لبيك يا مهدي ، لبيك يا زينب ، لبيك يا حيدر ، لبيك يا زهراء.

ولفت الى ان جماعته كانت تخلي اماكن تواجدها مباشرة "عندما كنا نسمع هذه العبارات لأنه كان يلحقها زلزال اشبه بفلق البحر نصفين".

واوضح ، "انه عند بدء الهجوم كنا لا نعرف مصادر النيران الغزيرة ، كأنهم في كل مكان وكأنهم بجانبنا وبيننا، نعم صدق الاسرائيليون حينما قالوا انهم أشباح".

وقال " اقسم انني احسست بالخوف للمرة الاولى في حياتي عندما واجهت حزب الله لأنهم محترفون جداً بالقتال و كانوا يقتلون من يريدون و يأسرون من يريدون ، ولو ارادو قتلي لقتلوني مع رجالي الذين قتلوا جميعاً في المعركة".

واضاف ، انه رغم عدائي لهم اقول لو كنا نمتلك نصف ما يمتلكون من خبرات عسكرية لحكمنا الكرة الارضية ، مؤكدا " انهم سينتصرون في جميع معاركهم".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین