رمز الخبر: ۶۶۰۲
تأريخ النشر: ۰۶ تير ۱۳۹۲ - ۱۳:۰۹
في رسالة وجهها آية الله يزدي...
اكد رئيس رابطة مدرسي حوزة قم العلمية آية الله محمد يزدي على استعداد مدرسي الحوزة العلمية في اجراء حوارات دينية مع الازهر الشريف ورجال الدين في مصر ضمن اطار تقريب المذاهب وتدعيم اركان الوحدة الاسلامية.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد رئيس رابطة مدرسي حوزة قم العلمية آية الله محمد يزدي على استعداد مدرسي الحوزة العلمية في اجراء حوارات دينية مع الازهر الشريف ورجال الدين في مصر ضمن اطار تقريب المذاهب وتدعيم اركان الوحدة الاسلامية.

وفي رسالة وجهها آية الله يزدي الى شيخ الازهر احمد الطيب ادان فيها جريمة قتل عدد من المسلمين الشيعة بمحافظة الجيزة المصرية مؤخرا وعلى رأسهم عالم الدين حسن شحاته ، ودعا الازهر الى اتخاذ اجراءات سريعة لحماية المسلمين الشيعة في هذا البلد والحد من التطرف والتعصب المذهبي.

واعرب عن اسفه للمؤامرة صهيونية التي تتعرض لها مصر وتستهدف ثباتها وامنها واستقرارها و"في حال عدم وضع الخطط المناسبة للقضاء عليها من المحتمل ان تنتشر في المنطقة برمتها".

واوضح ، كان العنف الطائفي في مصر قبل عامين موجها صوب الاقلية المسيحية الا انه اتخذ منحى آخر الآن يتمثل بمناهضة اتباع اهل البيت (ع) وانصارهم رغم ان محبة اهل البيت عليهم السلام تمتد جذورها بعمق في مصر.

واعتبر ارتكاب مثل هذه الجزائم يتعارض تماما مع التوجهات الدينية للشعب المصري الشريف.

واعرب عن اسفه لان مخطط (التخويف من الشيعة) الذي يروج له بعض رجال الدين والقوى المتطرفة في مصر ادى الى اثارة النعرات الطائفية مانجم عن وقوع جرائم وارتكاب مجازر.

واضاف ، انه من الطبيعي تعود اسباب مثل هذه الاحداث الغريبة في المجتمع المصري الى اصدار بعض الفتاوى والتصريحات التي يطلقها رجال الدين التكفيريون في المنطقة والتي ادت بدورها الى دفع بعض الشبان البسطاء باتجاه ارتكاب جرائم قتل الاشقاء.

ولفت الى الفتوى الشهيرة التي اصدرها شيخ الازهر الاسبق محمود شلتوت والتي اعلن فيها جواز التعبد بالمذهب الجعفري المعروف بمذهب الشيعة الامامية الاثنى عشرية ، "لذلك فانه ينبغي للمسلمين ان يتحلوا بالوعي والعلم تجاه هذه الفتوى وان يتجنبوا التعصب تجاه مذهب محدد".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین