رمز الخبر: ۶۶۰۰
تأريخ النشر: ۰۵ تير ۱۳۹۲ - ۱۳:۲۲
قائد الثورة الاسلامية:
صرح قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي بان الشعب الايراني شارك بحماس في الانتخابات الرئاسية الاخيرة التي جرت في البلاد على العكس مما اراده الاعداء الذين قامت وسائل اعلامهم قبلها ببث الشكوك والشبهات لتثبيط عزائم الشعب والحيلولة دون مشاركته الواسعة فيها.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح قائد الثورة الاسلامية آية الله السيد علي الخامنئي بان الشعب الايراني شارك بحماس في الانتخابات الرئاسية الاخيرة التي جرت في البلاد على العكس مما اراده الاعداء الذين قامت وسائل اعلامهم قبلها ببث الشكوك والشبهات لتثبيط عزائم الشعب والحيلولة دون مشاركته الواسعة فيها.

وقال سماحته خلال استقباله اليوم الاربعاء رئيس وكبار المسؤولين والقضاة في السلطة القضائية، ان الاعداء ارادوا إما ان لا تقام الانتخابات او ان تقام بمشاركة ضئيلة وعدم اهتمام من جانب الشعب، واما ان ُتختلق ذرائع بعد الانتخابات يمكنهم من خلالها متابعة اهدافهم البغيضة في البلاد.

واضاف، ان الاعداء قاموا منذ امد ببث الشبهات والشكوك حول صحة الانتخابات ونزاهة المنفذين والمراقبين لها، لتثبيط عزائم الشعب وعدم حضوره عند صناديق الاقتراع، الا ان الشعب عمل على العكس من ذلك وقد اعترفت وسائل اعلام الاعداء نفسها بذلك في يوم الانتخابات ولم تستطع انكار المشاركة الحماسية فيها.

واكد قائد الثورة الاسلامية ضرورة دعم الرئيس المنتخب في اداء مهامه واضاف، لا نقول بان لا ينتقد او يعترض احد، لان الاعتراض والانتقاد السليم مفيد بالتاكيد لتقدم البلاد الا ان العمل التنفيذي وادارة البلاد امر صعب.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین