رمز الخبر: ۶۶
تأريخ النشر: ۲۵ تير ۱۳۹۱ - ۱۷:۳۸
وزير الخارجية:
واكد صالحي ان طهران ترى ان الموضوع السوري يحتاج الى حل سوري- سوري بعيداً عن اي تدخل خارجي، معرباً عن امله بان يسهم تعاون ايران مع منظمة الامم المتحدة الى جانب الدول الاخرى في المنطقة الى تعاون اكبر واشمل لحل الازمة السورية، واتخاذ خطوات بناءة في هذا المجال.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح وزير الخارجية علي اكبر صالحي استعداد ايران لدعوة المعارضة في سوريا للقاء في طهران وتوفير الشروط اللازمة لاستضافة جلسات الحوار بين المعارضة والحكومة السورية.

واكد صالحي ان طهران ترى ان الموضوع السوري يحتاج الى حل سوري- سوري بعيداً عن اي تدخل خارجي، معرباً عن امله بان يسهم تعاون ايران مع منظمة الامم المتحدة الى جانب الدول الاخرى في المنطقة الى تعاون اكبر واشمل لحل الازمة السورية، واتخاذ خطوات بناءة في هذا المجال.

واشار وزير الخارجية الايراني الى زيارة المبعوث الاممي في الشأن السوري كوفي انان الاخيرة الى ايران، وقال، ينبغي ان تتبوأ القضية السورية الحساسة بأهمية خاصة لدى دول المنطقة والعالم، محذراً من تبعات تأزيم هذه القضية وآثارها السيئة والتي لن تعم المنطقة فحسب وانما العالم أجمع، اذا لم يتم اتخاذ القرارات والخطوات الصائبة تجاه تسوية الازمة سلمياً.

ولفت صالحي الى ان ايران اجرت مشاورات مكثفة مع كوفي انان، قدم خلالها الاخير مقترحات جيدة، من ضمنها خطته ذات النقاط الست اضافة الى المقترحات التي طرحت مؤخراً في اجل دعمها وتقويتها.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین