رمز الخبر: ۶۵۸۲
تأريخ النشر: ۰۵ تير ۱۳۹۲ - ۱۲:۲۹
ندد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية عباس عراقجي بالتفجيرات الارهابية التي وقعت في منطقة طوزخرماتو التي يقطنها التركمان، شمالي العاصمة العراقية بغداد، والتي اسفرت عن مقتل وجرح العشرات من المواطنين العزل، معتبرا هذه التفجيرات جرائم منظمة من اجل ضرب الوحدة الوطنية في العراق.
شبکة بولتن الأخباریة: ندد المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية عباس عراقجي بالتفجيرات الارهابية التي وقعت في منطقة طوزخرماتو التي يقطنها التركمان، شمالي العاصمة العراقية بغداد، والتي اسفرت عن مقتل وجرح العشرات من المواطنين العزل، معتبرا هذه التفجيرات جرائم منظمة من اجل ضرب الوحدة الوطنية في العراق.

واعتبر عباس عراقجي، استمرار التفجيرات في العراق وقتل الابرياء على خلفيه قومية ومذهبية، جرائم ضد الانسانية وتاتي لاثارة فتنة طائفية وللاساءة الى مصالح جميع اتباع المذاهب والقوميات في العراق.

وقال، ان الشعب العراقي الواعي وفي ظل القيادة الحكيمة لقادته الدينيين والسياسيين تمكن من تجاوز مرحلة الاحتلال الاسود والفتنة الطائفية وسيتمكن في المرحلة الراهنة ايضا من خلال الحفاظ على وحدته ومعرفة اعداء العراق الحقيقيين من احباط المؤامرات المنظمة المحاكة ضد العملية السياسية والاستقرار في هذا البلد.

ودعا عراقجي المجتمع الدولي واللاعبين الاقليميين ليتحملوا المسؤولية ازاء ما يجري في المنطقة عبر اتخاذ سياسات وتوجهات بناءة بهدف ارساء الاستقرار في المنطقة والوقوف في وجه التطرف والارهاب.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین