رمز الخبر: ۶۵۷۹
تأريخ النشر: ۰۵ تير ۱۳۹۲ - ۱۲:۱۰
قالت الولايات المتحدة وأفغانستان مساء أمس الثلاثاء انهما ما زالتا تؤيدان الحوار مع حركة طالبان بعد ساعات من هجوم المتمردين علي المجمع الرئاسي في كابول.
شبکة بولتن الأخباریة: قالت الولايات المتحدة وأفغانستان مساء أمس الثلاثاء انهما ما زالتا تؤيدان الحوار مع حركة طالبان بعد ساعات من هجوم المتمردين علي المجمع الرئاسي في كابول.

وقال البيت الأبيض في بيان ان الرئيس باراك أوباما ونظيره الأفغاني حامد كرزاي أعادا التأكيد في اجتماع عبر دائرة تلفزيونية مغلقة علي أن "عملية سلام ومصالحة بقيادة أفغانية هي السبيل الأكثر ضمانا لانهاء العنف وضمان استقرار دائم في أفغانستان والمنطقة".

كما "أعادا التأكيد أيضا على دعمهما لمكتب في الدوحة بغرض عقد مفاوضات بين المجلس الأعلي للسلام والممثلين المخولين عن طالبان".

وكانت كابول قد اعترضت الأسبوع الماضي علي المكتب الحالي الذي افتتحته طالبان في الدوحة,بعدما بدا أنه مكتب تمثيلي لما يسمي " امارة أفغانستان الاسلامية". وقال كرزاي انه سيقاطع المباحثات ما لم يتم تغيير اسم وعلم المكتب.

وهاجم المتمردون القصر الرئاسي أمس بعدما تجاوزوا للمرة الأولى محيط الأمن الخارجي. وأسفر الهجوم الذي تبنته طالبان عن مقتل ثلاثة من أعضاء القوات الخاصة المكلفة بحماية المجمع فيما قتل أربعة من المهاجمين.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین