رمز الخبر: ۶۵۵۳
تأريخ النشر: ۰۲ تير ۱۳۹۲ - ۲۱:۵۴
خلال استقباله وزير الخارجية اللبناني
صرح امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي بان القرار الذي اتخذته بعض الدول لارسال السلاح الى الارهابيين في سوريا، من شانه تهديد الامن العالمي.
شبکة بولتن الأخباریة: صرح امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني سعيد جليلي بان القرار الذي اتخذته بعض الدول لارسال السلاح الى الارهابيين في سوريا، من شانه تهديد الامن العالمي.

وادان جليلي خلال استقباله وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور اليوم الاحد، قرار بعض الدول لارسال السلاح الى المعارضة المسلحة السورية احد مؤشرات تهديد الامن العالمي واكد قائلا، ان هذه القضية ستواجه بالتاكيد برد فعل المجتمع العالمي وستؤدي الى فضيحة هذه الدول.

واضاف امين المجلس الاعلى للامن القومي وممثل سماحة قائد الثورة الاسلامية في هذا المجلس، ان دول المنطقة سوف لن تسمح لبعض القوى الغربية بان تجيز لنفسها استهداف امن المنطقة باداة الارهاب.

واعتبر جليلي عملية الانتخابات في ايران انموذجا للديمقراطية الحقيقية للمنطقة والعالم واضاف، انه وبعد كل عملية انتخابية نشهد ازدياد قوة الجمهورية الاسلامية ومكانتها الدولية.

من جانبه اعتبر وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور، ارسال السلاح الى ارهابيي القاعدة وجبهة النصرة بانه يتناقض مع ادعاءات دعم الديمقراطية في سوريا وقال، ان توفير الامن في المنطقة انما يتحقق فقط عبر الحلول السلمية وان تكون ارادة ومطالب الشعب هي المعيار.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین