رمز الخبر: ۶۵۳۰
تأريخ النشر: ۰۲ تير ۱۳۹۲ - ۱۲:۳۲
وصفت وكالة انباء الصين الجديدة اليوم الاحد الولايات المتحدة بانها "اكبر نذل في عصرنا" في الهجمات المعلوماتية، بعدما تحدث عميل وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) ادوارد سنودن عن قرصنة اميركية ضد الصين.
شبکة بولتن الأخباریة: وصفت وكالة انباء الصين الجديدة اليوم الاحد الولايات المتحدة بانها "اكبر نذل في عصرنا" في الهجمات المعلوماتية، بعدما تحدث عميل وكالة الاستخبارات المركزية الاميركية (سي آي ايه) ادوارد سنودن عن قرصنة اميركية ضد الصين.

وقالت الوكالة الصينية الرسمية ان هذه الاتهامات "تدل على ان الولايات المتحدة التي حاولت لفترة طويلة ان تقدم نفسها على انها ضحية بريئة للهجمات الالكترونية، هي اكبر نذل في عصرنا" في هذا المجال.

وكان سنودن اكد في مقال نشرته السبت صحيفة ساوث تشاينا مورنينغ بوست التي تصدر في هونغ كونغ، اكد سنودن ان الحكومة الاميركية تقوم بقرصنة الرسائل النصية لمستخدمي خطوط الشركات الصينية وكذلك جامعة تسينغوا في بكين وشركة تشغيل الالياف البصرية لآسيا المحيط الهادىء باكنيت.

وقالت الصين الجديدة ان الولايات المتحدة تحاول تسلم سنودن من هونغ كونغ المنطقة الصينية التي تتمتع بحكم ذاتي ولجأ اليها الرجل. وتابعت ان "الولايات المتحدة مدينة بتوضيحات للصين والدول الاخرى التي تتهم بالتجسس عليها وعليها ان تعرف العالم بمدى واهداف برامجها للقرصنة السرية".

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین