رمز الخبر: ۶۵۲۶
تأريخ النشر: ۳۰ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۳:۵۰
الرئيس الروسي أكد أن موسكو لن تسمح بتناقص فاعلية قوتها النووية
زار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مصنعاً للأسلحة الرئيسية في سانت بطرسبرغ، التي تنتج أكثر الأسلحة فعالية للدفاع الجوي والمضاد للصواريخ الباليستية الروسية، ومنها صواريخ "إس 300"، التي أعلنت روسيا الشهر الماضي أنه تم التعاقد على توريدها إلى سوريا .
شبکة بولتن الأخباریة: زار الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، مصنعاً للأسلحة الرئيسية في سانت بطرسبرغ، التي تنتج أكثر الأسلحة فعالية للدفاع الجوي والمضاد للصواريخ الباليستية الروسية، ومنها صواريخ "إس 300"، التي أعلنت روسيا الشهر الماضي أنه تم التعاقد على توريدها إلى سوريا .

وأكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، من دون أن يشير إلى خطاب أوباما، الأربعاء، أن موسكو لن تسمح بتناقص فاعلية قوتها النووية، وسيظل إنشاء نظام الدفاع الجوي أولوية بالنسبة للصناعة العسكرية فيها.

وقال بوتين: "يجب علينا أن نأخذ في الاعتبار واقع اليوم بأننا لا يمكن أن نسمح بحصول خلل في ميزان أنظمة الردع الاستراتيجية، وبأن تتناقص فاعلية قوتنا النووية. لهذا السبب، فإن إنشاء نظام الدفاع الجوي والفضائي سيظل إحدى أولوياتنا في صناعتنا العسكرية".

وأضاف الرئيس الروسي أن موسكو تسعى إلى وضع خطط لتطوير القوات المسلحة بعد دعوات بشأن مسألة نزع الأسلحة النووية، وجاء ذلك رداً على دعوة الرئيس الأميركي باراك أوباما لموسكو إلى بدء مفاوضات حول نزع السلاح النووي.

وتابع: "نسمع أكثر وأكثر من المحللين العسكريين الذين يتحدثون بشكل نظري عما يسمى نزع سلاح ضد الدول النووية، ونحن بالتأكيد يجب أن نأخذ هذا في الاعتبار من ناحية خططنا لتطوير قواتنا المسلحة.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین