رمز الخبر: ۶۵۰۴
تأريخ النشر: ۳۰ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۲:۱۰
تتجه العاصفة الاستوائية باري -وهي الثانية في موسم اعاصير الاطلسي- نحو خليج المكسيك وقد اشتدت قوتها مما يهدد بالحاق اضرار بمنشات النفط والطاقة قرب الساحل المكسيكي على الخليج.
شبکة بولتن الأخباریة: تتجه العاصفة الاستوائية باري -وهي الثانية في موسم اعاصير الاطلسي- نحو خليج المكسيك وقد اشتدت قوتها مما يهدد بالحاق اضرار بمنشات النفط والطاقة قرب الساحل المكسيكي على الخليج.

واغلقت مرافيء تصدير النفط الثلاثة الرئيسية للمكسيك على ساحل الخليج يوم الاربعاء بسبب امطار غزيرة وانخفاض الرؤية. وقال المركز الوطني الامريكي للاعاصير إن باري على بعد حوالي 60 كيلومترا شمال شرقي ميناء فيراكروز وتتجه نحو اليابسة بسرعة 9 كليومترات في الساعة.

واضاف المركز ان السرعة القصوى للعاصفة تبلغ 75 كيلومترا. وكانت العاصفة اندريا -وهي الاولى في موسم اعاصير الاطلسي لعام 2013- قد تشكلت في خليج المكسيك في الخامس من يونيو حزيران وتحركت باتجاه ولايات فلوريدا وجورجيا ونورث كارولاينا الامريكية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین