رمز الخبر: ۶۳۴۰
تأريخ النشر: ۱۹ خرداد ۱۳۹۲ - ۲۰:۳۶
حركت المملكة السعودية آلتها الاعلامية بكل قوتها ضد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله خاصة بعد الانتصار الكبير الذي حققه الجيش السوري ضد المجموعات المسلحة المدعومة سعوديا وقطريا وتركيا واسرائيليا وغربيا وأميركيا في مدينة القصير.
شبکة بولتن الأخباریة: حركت المملكة السعودية آلتها الاعلامية بكل قوتها ضد الامين العام لحزب الله السيد حسن نصرالله خاصة بعد الانتصار الكبير الذي حققه الجيش السوري ضد المجموعات المسلحة المدعومة سعوديا وقطريا وتركيا واسرائيليا وغربيا وأميركيا في مدينة القصير.

فصحيفة الشرق الاوسط نشرت اليوم الاحد مقالة تحت عنوان (علماء السعودية فطنوا مبكرا لـ "كذب" نصر الله) تتحدث فيه عن رجال الدين السعوديين وفطنتهم ودورهم في مواجهة ما اسمته بـ "المد الشيعي المنحرف"، كما أشارت الى ان "الشيخ يوسف القرضاوي، كان يتحدث منذ سنين طويلة عن المد الشيعي".

وفي مقالة أخرى للصحيفة ذاتها تحت عنوان (أئمة لبنانيون يتوافقون مع موقف مفتي السعودية بدعوته ضد حزب الله) زعمت الصحيفة ان دعوة مفتي المملكة العربية السعودية، الشيخ عبد العزيز آل الشيخ، ساسة وعلماء العالم الإسلامي إلى أن يتخذوا خطوات فعلية ضد حزب الله، "لاقت أصداء إيجابية في بيروت، حيث بارك خطباء الجمعة في المساجد مضمون الدعوة".

من جهتها شنت صحيفة عكاظ هجوما لاذعا على الامين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله، كما أشادت بما أسمته رجوع رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الدكتور يوسف القرضاوي عن موقفه، ووقوفه إلى جانب رأي كبار رجال دين المملكة ضد ما اسمته بـ "الحزب الطائفي المسمى (حزب الله) تأييدا من كبار علماء المملكة"، وأشارت الى تصريح للقرضاوي يقول فيه: "تبين لي أني خدعت وأني أقل نضجا من علماء المملكة الذين أدركوا حقيقة حزب الله".

ولم توفر صحيفة عكاظ ايران من قائمتها فنشرت مقالا آخر تحت عنوان "باديب يقرأ الإرهاب الإيراني بالحقائق والبراهين" تناولت فيها كتابا لمؤلف يدعى سعيد محمد سعيد باديب كتب كتاب «الإرهاب الإيراني حقائق وبراهين»، حيث لفق كاتب المقالة آلاف الاتهامات للجمهورية الاسلامية معتبرا دعمها للمقاومة في لبنان دعما للإرهاب.

وأما صحيفة الجزيرة فكتبت ان أكاديميين سعوديين وأعضاء من الشورى صرحوا لها ان "أعمال حزب الله تتنافى مع الدين الإسلامي وكل القيم الشريفة والنبيلة وعمله في سوريا يعتبر وصمة عار".

من جانبها نقلت جريدة الرياض عن علي بن عباس الحكمي عضو مايسمى "هيئة كبار العلماء" بالسعودية قوله: "ان موقف الشيخ القرضاوي الأخير من (حزب الله)... وإعلان أنه كان قد خدع به ما يدل بوضوح على أن كبار أهل العلم الربانيين في كل زمان ومكان إنما ينشدون الحق والحقيقة"، حسب وصفه.

وأما صحيفة الحياة فقد ناقشت التحركات في لبنان تجاه الازمة السورية وهاجمت ما وصفته "تورط حزب الله في سوريا"، مشيرة الى ان "قوى 14 آذار تتهيأ لعقد اجتماع تنسيقي بين قياداتها ينتهي للبحث بتحركها في مواجهة هذا التورط" حسب تعبيرها.

وفي "موقع اليوم" السعودي قال الكاتب محمد البكر مدعيا "ان هناك في سوريا خبراء روس وكوريين شماليين وحزب الله وفيلق القدس الإيراني وعصابات عراقية تقتل الشعب السوري"، مضيفا "ذلك الحزب الشيطاني تأتيه ايرادات ضخمة من دول خليجية".

يذكر ان جميع هذه المقالات صدرت دفعة واحدة اليوم الاحد وما ورد هنا ليس الا جزء بسيط مما جاء من مقالات هائلة، فلم يخلو موقع او جريدة او صحيفة سعودية الا وتحدثت عن الموضوع وهاجمت حزب الله وأمينه العام السيد حسن نصر الله.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین