رمز الخبر: ۶۳۱۲
تأريخ النشر: ۱۸ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۸:۰۳
أعلن عضو لجنة السياسة الخارجية والامن القومي الايراني في مجلس الشورى الاسلامي مهدي دواتغري،‌ عن مكاتبة طهران مع الرياض بشأن إلغاء الحصانة القضائية للدبلوماسي السعودي المخمور الذي قتل مواطناً ايرانياً في حادث سير.
شبکة بولتن الأخباریة: أعلن عضو لجنة السياسة الخارجية والامن القومي الايراني في مجلس الشورى الاسلامي مهدي دواتغري،‌ عن مكاتبة طهران مع الرياض بشأن إلغاء الحصانة القضائية للدبلوماسي السعودي المخمور الذي قتل مواطناً ايرانياً في حادث سير.

وأشار دواتغري في تصريح لوكالة أنباء فارس، الى متابعاته لملف مقتل المواطن الايراني في حادث سير تسبب به دبلوماسي سعودي كان مخموراً ساعة الحادث، مؤكداً تشكيل ملف قضائي في إحدى المحاكم الايرانية، إلا أن الحصانة القضائية التي يتمتع بها الدبلوماسي تحول دون حسم الملف، واضاف ان الخارجية الايرانية قد ابلغت نظيرتها السعودية بالموضوع وطالبتها بأنه أمّا أن تلغي الحصانة‌ القضائية لهذا الدبلوماسي او تدرج هذا الملف في جدول أعمالها لحسمه.

ولفت النائب بمجلس الشورى الاسلامي، الى ان السعودية لم تتجاوب بعد مع مكاتبات طهران، لكننا سنتابع القضية لإحقاق حقوق ذوي الدم في هذا الحادث، مؤكداً تلقي مقترحات غير رسمية من قبل الجانب السعوي، لكنه أكد على ضرورة إحقاق حقوق ذوي المقتول بشكل كامل.

ولفت الى اقتراب الانتخابات الرئاسية الايراني،‌ مؤكداً انه سيتابع الملف بجدية اكثر بعيد اجراء الانتخابات، عبر القنوات القضائية والدبلوماسية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین