رمز الخبر: ۶۳۱۰
تأريخ النشر: ۱۸ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۷:۵۹
بث تلفزيون بلجيكي الجمعة (7 يونيو) شريط فيديو يبدو انه صور في سوريا يظهر فيه رجال بلجيكيون يتحدثون بالهولندية والفرنسية بلهجة بلجيكية قبل قطع رأس رجل.
شبکة بولتن الأخباریة: بث تلفزيون بلجيكي الجمعة (7 يونيو) شريط فيديو يبدو انه صور في سوريا يظهر فيه رجال بلجيكيون يتحدثون بالهولندية والفرنسية بلهجة بلجيكية قبل قطع رأس رجل.

وبحسب النيابة العامة الفدرالية البلجيكية المكلفة قضايا الارهاب فان شريط الفيديو الذي بثته قناة "في تي ام" الفلامنكية الخاصة "سيتم فحصه" في اطار تحقيق فتح في "انفير" (شمال) حول توجه متطوعين بلجيكيين للقتال في سوريا، بحسب ما افادت المتحدثة باسم النيابة لييفي بيلينز.

ووضع الشريط ومدته نحو دقيقتين على موقع على الانترنت في الايام الاخيرة، بحسب القناة التي اوضحت انها اختارت "تعتيم" بعض الصور لفظاعتها.

ويصور الفيديو رجلا متقدما نسبيا في السن ميت او فاقد للوعي ممدد على الارض. وهتف شبان من حوله "الله اكبر" في حين كان احدهم يجز راسه بسكين.

غير ان الفيديو تضمن ايضا حديثا لهؤلاء الرجال بالهولندية مع لكنة بلجيكية فلامنكية.

وقال احدهم "اقلبه (..) على بطنه" و"امسكه جيدا من قدمه". ثم يدور حديث بالفرنسية لكن ايضا بلكنة بلجيكية ويقول احدهم "هكذا جيد".

وفي نهاية الفيديو الذي بثته الجمعة ايضا قناة ار تي ال-تي في اي الفرنكفونية الخاصة، يقطع رأس الرجل.

وقرر وزراء داخلية ثماني دول اوروبية بينها فرنسا وبلجيكا وهولندا، في اجتماع ببروكسل تعزيز تعاونهم للتصدي للتهديد الذي يشكله الشبان الاوروبيون الذين ذهبوا الى سوريا للقتال مع مجموعات اسلامية متطرفة.

وبحسب وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس فإن اكثر من 600 اوروبي بينهم 120 فرنسيا، توجهوا الى سوريا منذ بداية النزاع لقتال القوات النظامية.

وبحسب السلطات البلجيكية فان عشرات البلجيكيين يقاتلون في سوريا معظمهم يتحدرون من فلاندر ومنطقة بروكسل.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین