رمز الخبر: ۶۲۹
تأريخ النشر: ۰۶ شهريور ۱۳۹۱ - ۰۸:۵۶
أكد الرئيس السوري بشار الاسد، ان ما يجري اليوم في سوريا هو مخطط موجه ضد المنطقة بأسرها، وذلك خلال استقباله اليوم الأحد في دمشق رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني علاء الدين بروجردي والوفد المرافق له.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد الرئيس السوري بشار الاسد، ان ما يجري اليوم في سوريا هو مخطط موجه ضد المنطقة بأسرها، وذلك خلال استقباله اليوم الأحد في دمشق رئيس لجنة الامن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الايراني علاء الدين بروجردي والوفد المرافق له.

وقال الرئيس السوري ان ما يجري في سوريا حاليا مخطط موجه ضد المنطقة بأسرها التي تشكل سوريا حجر الأساس فيها لذلك تحاول القوى الخارجية استهداف سوريا لاستكمال مخططها في كامل المنطقة.

وشدد على أن سوريا ثابتة في نهجها المقاوم والمدافع عن الحقوق المشروعة للشعوب مهما كان حجم التعاون بين الدول الغربية وبعض الدول الاقليمية لثنيها عن مواقفها مؤكدا أن الشعب السوري لن يسمح لهذا المخطط بالمرور والوصول إلى أهدافه مهما كلف الثمن.

من جانبه شدد بروجردي خلال هذا اللقاء على المصالح المشتركة بين البلدين وقال: ان أمن سوريا هو من أمن إيران.

وأكد بروجردي أنه كما عانت إيران من الإرهاب وتجاوزت هذه المرحلة الصعبة فان سوريا قادرة على ذلك لأنها وإيران كالفولاذ الصلب لن تستطيع القوى الخارجية مهما بلغت مؤامراتها النيل من دورهما المقاوم في المنطقة.

هذا وتباحث الجانبان بشأن القضايا المرتبطة بتعزيز العلاقات والتعاون الاستراتيجي الثنائي، فضلا عن القضايا الاقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

كما التقى بروجردي اليوم الاحد نائب الرئيس السوري فاروق الشرع وبحث معه العلاقات الثنائية بين البلدين حيث أعرب الشرع عن تقديره للمواقف الموضوعية لإيران مما يجري في سوريا.

وكان بروجردي قد وصل السبت الى دمشق، حيث اجرى لقاءات ومحادثات مع عدد من المسؤولين السوريين بمن فيهم رئيس مجلس الشعب السوري، محمد جهاد اللحام ووزير الخارجية وليد المعلم.

وقال بروجردي عقب لقائه المعلم ان "ايران تعتبر امن سوريا من امنها"، مضيفا "وعلى هذا الاساس كنا وسنكون الى جانب الاخوة السوريين".

من جانبه اكد وزير الخارجية السوري وليد المعلم ان دمشق لن تطلق مفاوضات مع المعارضة الى حين "تطهير" البلاد من "المجموعات المسلحة".

واشار المعلم الى ان الشرط لاي مفاوضات سياسية هو وقف عنف المجموعات المسلحة وصدور اعلان يتضمن رفض اي تدخل عسكري خارجي في سوريا.


الكلمات الرئيسة: الأسد ، سوريا

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین