رمز الخبر: ۶۲۸۲
تأريخ النشر: ۱۶ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۲:۲۹
فنّد المتحدث باسم الخارجية الايرانية، سيد عباس عراقجي، المزاعم بشأن تدخل الجمهورية الاسلامية في الاضطرابات الجارية في تركيا، واعلن ان طهران طلبت رسمياً من أنقرة تقديم ايضاحات حول صحة او سقم خبر اعتقال شخص ايراني في أنقرة.
شبکة بولتن الأخباریة: فنّد المتحدث باسم الخارجية الايرانية، سيد عباس عراقجي، المزاعم بشأن تدخل الجمهورية الاسلامية في الاضطرابات الجارية في تركيا، واعلن ان طهران طلبت رسمياً من أنقرة تقديم ايضاحات حول صحة او سقم خبر اعتقال شخص ايراني في أنقرة.

وعلق عراقجي في تصريح لوكالة أنباء فارس، على الاخبار الواردة حول اعتقال أحد الرعايا الايرانيين في أنقرة خلال الاحتجاجات الاخيرة في تركيا، قائلاً اننا سمعنا هذا النبأ عبر وسائل الاعلام.. وطلبنا رسمياً من الحكومة التركية ايضاحات بهذا الشأن.

وأكد المتحدث باسم الخارجية الايرانية ان الجمهورية الاسلامية الايرانية، تطالب أنقرة بأن توفر لنا في اسرع وقت ممكن، فرصة التواصل القنصلي اذا ما تم اثبات هوية هذا الشخص وتبين بانه ايراني.

وفنّد عراقجي بشدة بأن تكون الجمهورية الاسلامية الايرانية قد تدخلت في الإضطرابات الجارية في تركيا.

وكان عراقجي أعتبر الإضطرابات التركية عند انطلاقتها، بأنها شأن داخلي تركي واعرب عن امله في ان تنتهي هذه الإضطرابات سلمياً بدراية وتدبير القيادة التركية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
آخرین اخبار
پربازدید ها
پرطرفدارترین