رمز الخبر: ۶۲۷۱
تأريخ النشر: ۱۳ خرداد ۱۳۹۲ - ۲۰:۳۸
أكد مساعد وزير الخارجية‌ الايراني للشؤون العربية والافريقية، حسين امير عبداللهيان، دعم الجمهورية الاسلامية‌ الاسلامية الشامل،‌ لسوريا باعتبارها تمثل جبهة الصمود والمقاومة بوجه الكيان الإسرائيلي.
شبکة بولتن الأخباریة: أكد مساعد وزير الخارجية‌ الايراني للشؤون العربية والافريقية، حسين امير عبداللهيان، دعم الجمهورية الاسلامية‌ الاسلامية الشامل،‌ لسوريا باعتبارها تمثل جبهة الصمود والمقاومة بوجه الكيان الإسرائيلي.

وأشار عبد اللهيان يوم امس الاحد، لدى استقباله عدد من الصحفيين المصريين، الى أواصر العلاقات بين الشعبين الايراني والمصري، مؤكداً ان مسيرة تنمية العلاقات بين الحكومتين الايرانية والمصرية اخذت تسلك مسارها الطبيعي بعد انتصار ثورة 25 يناير في مصر، لافتاً‌ الى ان الجانبين اقاما علاقات ثنائية جيدة على المستويين الاقليمي والدولي، وشدد على ان هذا التعاون سيستمر بين طهران والقاهرة.

ورداً على سؤال لاحد اعضاء الوفد الاعلامي المصري حول التطورات السورية وكيفية التعاون الاقليمي لحل الازمة السورية، اشار المسؤول الايراني الى حضور طهران في اطار خطة الرئيس المصري محمد مرسي للازمة السورية،‌ مجدداً‌ دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية الشامل، ‌لسوريا باعتبارها تمثل جبهة الصمود والمقاومة بوجه الكيان الإسرائيلي.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :
پربازدید ها
پرطرفدارترین