رمز الخبر: ۶۱۸۲
تأريخ النشر: ۰۷ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۱:۳۹
بحث مدير دائرة الشرق الأوسط في وزارة الخارجية الفرنسيّة جان فرنسوا جيرو، مع عدد من المسؤولين في وزارة الخارجية الايرانية، العلاقات الثنائية بين طهران وباريس وتطورات المنطقة بما فيها الازمة السورية.
شبکة بولتن الأخباریة: بحث مدير دائرة الشرق الأوسط في وزارة الخارجية الفرنسيّة جان فرنسوا جيرو، مع عدد من المسؤولين في وزارة الخارجية الايرانية، العلاقات الثنائية بين طهران وباريس وتطورات المنطقة بما فيها الازمة السورية.

وقال علي اصغر خاجي، مساعد وزير الخارجية الايراني للشؤون الاوروبية والاميركية، لدى استقباله الوفد الفرنسي برئاسة جيرو، إن "الجمهورية الاسلامية الايرانية ونظراً‌ الى مكانتها ودورها المميّز في المنطقة، كانت ولازالت تسعى من أجل تعزيز السلام والاستقرار الاقليمي وكذلك توسيع التعامل والتعاون مع الدول الاوروبية، على اساس المبادئ الثابتة لسياستها الخارجية".

وأكد خاجي ان "الجمهورية الاسلامية الايرانية، ترحب بالمباحثات والحوار بين البلدين حول القضايا والمواضيع ذات الاهتمام وتعتبرها بأنها تصب في مصلحة البلدين".

من جانبه أكد الدبلوماسي الفرنسي، فعالية ودور الجمهورية الاسلامية‌ الايرانية في التطورات الاقليمية، ولدى اشارته الى العلاقات التاريخية بين طهران وباريس، شدد على ضرورة استمرار المباحثات الثنائية بين الجانبين.

وعلى صعيد متصل، شرح مساعد وزير الخارجية الايراني حسين امير عبد اللهيان، لدى استقباله مدير دائرة الشرق الأوسط في وزارة الخارجية الفرنسيّة والوفد المرافق له، مواقف طهران حيال التطورات السورية والمنطقة، وشدد على ضرورة عدم التدخل الخارجي في سوريا، مؤكدا ان ايران تدعم الحل السياسي المبني على الاساليب والحلول الديمقراطية واجراء الانتخابات في سوريا، لكي يتخذ الشعب السوري قراره بنفسه حول مستقل البلاد.

وحث عبد اللهيان، فرنسا على انتهاج السبل الدبلوماسية لحل الازمة السورية والحيلولة دون احتدام الازمة والعنف والتطرف، على الصعيدين الاقليمي والدولي.

وكان ابو القاسم دلفي مدير دائرة غرب اوروبا في الخارجية الايرانية، التقى الوفد الدبلوماسي الفرنسي، الاحد الماضي في طهران وبحث معه العلاقات الثنائية والتطورات الاقليمية.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :