رمز الخبر: ۶۰۶۹
تأريخ النشر: ۰۱ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۹:۴۴
جليلي:
اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني المرشح للانتخابات الرئاسية سعيد جليلي بانه اذا كان هنالك تقدم حاصل في السياسة الخارجية فذلك يعود الى المقاومة وليس للمساومة.
شبکة بولتن الأخباریة: اكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني المرشح للانتخابات الرئاسية سعيد جليلي بانه اذا كان هنالك تقدم حاصل في السياسة الخارجية فذلك يعود الى المقاومة وليس للمساومة.

وقال جليلي خلال لقائه مساء الثلاثاء المرجع الديني حسين نوري همداني في مدينة قم المقدسة جنوب طهران، اننا نمتلك ظروفا وفرصا ممتازة ينبغي الاستفادة منها بصورة صحيحة.

واكد امين المجلس الاعلى للامن القومي الايراني بان الاستفادة من الفكر الديني في السياسة الخارجية قد جلب القوة للبلاد واضاف، لقد حققنا تقدما في البلاد وان نهجنا هو ان نتمكن من تعميم الفكر الديني على جميع القطاعات.

من جانبه اعتبر المرجع الديني آية الله نوري همداني ان من خصائص ايران الاسلامية هي انها عرفت الغرب جيدا ولم تنبهر امامه ابدا وتتابع بجدية تامة سياسة مقارعة الاستكبار والصهيونية.

واضاف، ان المسالة المهمة في الظروف الراهنة هي ان الاعداء لا يعادون ايران كما هم يعادونها اليوم ولقد اطلقوا هجمة عنيفة ضد الاسلام.

واكد هذا المرجع الديني ضرورة المشاركة الملحمية في الانتخابات الرئاسية القادمة المقررة ان تجري في 14 حزيران /يونيو القادم وقال، علينا العمل لخلق الملحمة السياسية ويتعين على الجميع المشاركة في الانتخابات واحباط مخططات الاعداء بخلق ملحمة عظيمة.

ويزور جليلي مدينة قم للقاء مراجع الدين، حيث التقى لحد الان فضلا عن آية الله حسين نوري همداني، كلا من آية الله علوي جرجاني، آية الله جعفر سبحاني، آية الله جوادي آملي، آية الله صافي كلبايكاني.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :