رمز الخبر: ۶۰۵۸
تأريخ النشر: ۰۱ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۹:۳۰
وافقت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي بأغلبية اعضائها يوم 21 مايو/ايار على مشروع قرار يسمح بتوريد الأسلحة للمعارضة السورية.
شبکة بولتن الأخباریة: وافقت لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ الأمريكي بأغلبية اعضائها يوم 21 مايو/ايار على مشروع قرار يسمح بتوريد الأسلحة للمعارضة السورية.

وقال السيناتور روبرت مينيندس، أحد القائمين على المشروع، ان "الوضع في سورية أضحى مأساوي بالنسبة للسوريين وللمنطقة وبالنسبة للجهود الامريكية في محاربة التطرف"، وآضاف بتدخل مرفوض دوليا وقانونيا في شؤون بلد آخر "لقد حان الوقت للتصرف ودفع الوضع لصالح المعارضة".

ويتضمن مشروع القرار تقديم مساعدة عسكرية لقوات المعارضة المسلحة السورية تلك التي حسب زعمهم "تتطابق مع معايير محددة في مجال حقوق الانسان ومحاربة الارهاب".

كما انه من الممكن توريد منظومات دفاع جوية بشكل محدود وبعد موافقة رئاسية.

كما يفرض مشروع القرار عقوبات على شخصيات ثبت عليها تهمة الاتجار بالاسلحة والمعدات العسكرية وتوريد المواد النفطية للسلطات السورية. كما يدعو مشروع القرار لتشكيل صندوق بقيمة 250 مليون دولار لتمويل الحكومة السورية الانتقالية التي يترأسها سوري يحمل الجنسية الاميركية وقضى أكثر عمره في الولايات المتحدة.

ومن المتوقع ان يطرح مشروع القرار أمام الكونغرس الامريكي لدراسته.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :