رمز الخبر: ۶۰۴۸
تأريخ النشر: ۰۱ خرداد ۱۳۹۲ - ۱۲:۳۰
عرضت قناة الميادين الفضائية صوراً لآلية عسكرية "إسرائيلية" مزودة بأجهزة تشويش صادرها الجيش السوري من قبل المسلحين المعارضين في مدينة القصير التي تدور فيها معارك بين الجيش والمعارضة.
شبکة بولتن الأخباریة: عرضت قناة الميادين الفضائية صوراً لآلية عسكرية "إسرائيلية" مزودة بأجهزة تشويش صادرها الجيش السوري من قبل المسلحين المعارضين في مدينة القصير التي تدور فيها معارك بين الجيش والمعارضة.

وقال ضابط من الجيش السوري إن الكتابات العبرية الموجودة على الجيب العسكري المصفح تدل على أنه تابع للجيش الاسرائيلي.

وأوضح انه عثر بداخل الجيب على "مدخرات" وأجهزة اتصال يعتقد أنها استخدمت للتشويش أو التجسس على اتصالات الجيش السوري، مشيرا إلى أن الاتصال كان ينقطع بين الوحدات السورية عندما كانت تدخل إلى مدينة القصير الأمر الذي كان يتسببه وجود هذه الأجهزة.

وأضاف أن علم الكيان الإسرائيلي كان مرفوعا بالمنطقة وأن جنودا سوريين انزلوه واحرقوه، قائلا "كنا نتمزق من الداخل عندما رأينا العلم الإسرائيلي".

واعتبر الضابط العثور على الآلية واجهزة الاتصال دليلا على تورط "إسرائيل" في دعم "المليشيات" المسلحة في سوريا.

بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي.

bultannews@gmail.com

رایکم
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* نظر :